زوكربيرغ يوضح الأسباب وراء خطوة فيسبوك الكبيرة السماح لموظفيها بالعمل عن بُعد

فيسبوك تتجه للسماح لموظفيها للعمل بشكل دائم عن بعد (سي أن بس سي)
فيسبوك تتجه للسماح لموظفيها للعمل بشكل دائم عن بعد (سي أن بس سي)

قال الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك مارك زوكربيرغ -لشبكة "سي إن بي سي" (CNBC)- إن الشركة  "ألغت اجتماع الأربعاء" لتخفيف التنقل للحضور إلى المكتب وتشجيع الموظفين على العمل من المنزل.

وأضاف زوكربيرغ  في مقابلة مع أندرو روس سوركين مقدم برنامج "سكواك بوكس" إن الموظفين شعروا أنهم سيكونون أكثر إنتاجا إذا لم يكن عليهم الحضور لاجتماع يوم الأربعاء، لذلك ألغي هذا الاجتماع لأول مرة.

وناقش زوكربيرغ خطة فيسبوك لبدء السماح للموظفين الحاليين بالعمل عن بعد بدوام كامل، وزيادة توظيف العاملين عن بعد، حيث قال إن ما يصل إلى 50% من القوى العاملة في فيسبوك يمكن أن تعمل عن بعد في السنوات الخمس إلى العشر القادمة.

ونظرا لتفشي فيروس كورونا، يعمل أكثر من 95% من القوى العاملة في فيسبوك عن بُعد الآن، وستسمح لهم الشركة بالبقاء في المنزل حتى نهاية عام 2020. وسيسمح لبعض الموظفين ذوي الخبرة بطلب الموافقة على أن يستمروا بالعمل عن بعد بدوام كامل عام 2021 أيضا.

ويأتي العمل عن بُعد مع تحديات أخرى، إذ ستحتاج فيسبوك إلى التأكد من أن الموظفين لا يشعرون بأن حياتهم المهنية ستتضرر إذا عملوا عن بعد.

وقال رئيس فيسبوك: "سيحتاج الموظفون إلى الشعور بأن لديهم نفس الفرص للقيام بأفضل عمل عن بعد بالإضافة إلى تواجدهم في المكتب"، وأضاف "هذه هي الأشياء يجب أن تكون معتمدة على كيفية تنظيم هذه العمليات، وكيفية عمل الاجتماعات، والفرص المتاحة للموظفين للتأكد من أن الأشخاص الطموحين الذين يهتمون بحياتهم المهنية يعرفون أن العمل عن بعد هو قرار جيد لحياتهم المهنية".

لكن زوكربيرغ سلط الضوء أيضا على مزايا الانتقال إلى العمل عن بُعد للشركة، قائلا إنه سيساعد الشركة على تحسين عملية الاحتفاظ بالموظفين.

وقال: "أحد أهم أسباب مغادرة الموظفين الشركة، هو رغبتهم في الانتقال إلى مدينة أو منطقة أخرى، ربما ليكونوا مع أسرهم، وغالبا لا يكون لدينا مكتب هناك"، ويضيف "لذا سنكون الآن قادرين على إبقاء المزيد من هؤلاء في الشركة، مما سيكون في بعض النواحي أكثر قيمة من البحث عن أشخاص جدد".

وقال أيضا إن السماح للناس بالعمل من أي مكان سيجلب المزيد من الفرص الاقتصادية للمناطق خارج المدن الكبيرة، ويساعد البيئة من خلال تقليل التنقلات.

ويرى زوكربيرغ  أن عمل الموظفين عن بُعد سيساعد الشركة على فهم كيفية حل هذه المشكلات بشكل أفضل، وذلك نظرا لأن تركيز فيسبوك حاليا هو على جعل الناس يشعرون بالاتصال على الرغم من انفصالهم جسديا.

وقال إن "الكثير مما تقوم به فيسبوك هو بناء منتجات تساعد الناس على الشعور بالاتصال والحضور معا، بغض النظر عن مكان وجودهم. لذلك سواء كان هذا المنتج الذي نقدمه للجمهور أشياء مثل الدردشة المرئية، أو منتجات العمل عن بعد للمؤسسات، وحتى  الواقع الافتراضي والمعزز الذي يتعلق بمساعدتك على الشعور بالحضور في المكان؛ فإن هذه الأدوات ستساعد بشكل أكبر في دفع بعض التطور التكنولوجي المستقبلي أيضا".

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة