كبد الأثرياء مليارات.. كورونا يمحو 400 مليار دولار من قيمة أكبر خمس شركات تقنية

منذ بداية العام انخفضت قيمة فيسبوك السوقية بنسبة 24.7% تلتها غوغل بنسبة 17% (وكالات)
منذ بداية العام انخفضت قيمة فيسبوك السوقية بنسبة 24.7% تلتها غوغل بنسبة 17% (وكالات)
خسرت أكبر خمس شركات تقنية في العالم -وهي أمازون وآبل وألفابت (الشركة الأم لغوغل) وفيسبوك ومايكروسوفت- ما قيمته 416.63 مليار دولار مجتمعة في ظل استمرار الأسواق بالتراجع بسبب المخاوف من وباء فيروس كورونا وعدم اليقين الاقتصادي.
 
وانخفضت أسهم شركة آبل بنسبة 9.88%، وأسهم فيسبوك بنسبة 9.30%، وألفابت بنسبة 8.2%، وأمازون بنسبة 7.98%، وانخفضت شركة مايكروسوفت بنسبة 9.48%، مع استمرار قلق المستثمرين بشأن انتشار فيروس كورونا وتأثيره المحتمل على الاقتصاد.
 
وهذا الانخفاض -حسب أول أمس الخميس- أكبر مما كان عليه يوم الاثنين الماضي عندما خسرت الشركات الخمس الكبرى مجتمعة 320 مليار دولار، قبل استرداد بعض تلك الخسائر خلال الأسبوع.
 
ويبدو أن المستثمرين يشعرون بالقلق أكثر بشأن حجم المستهلكين والشركات الذين سيخفضون الإنفاق إذا دخل الاقتصاد في ركود، وهناك مخاوف إضافية بشأن قيود سلسلة التوريد على تصنيع المنتجات، فعلى سبيل المثال حذرت آبل في فبراير/شباط الماضي من أنها لا تتوقع تلبية توقعات عائدات الربع الثاني.
 
وليست الأرقام الأسبوعية في القيمة السوقية فقط هي التي انخفضت، فمنذ بداية العام شهدت الشركات الخمس انخفاضا في قيمتها السوقية أيضا.

ويشير تقرير وكالة "سي إن بي سي" الإخبارية إلى أن قيمة فيسبوك السوقية انخفضت بنسبة 24.7%، في حين انخفضت قيمة غوغل بنسبة 17%، وشهدت آبل انخفاضا في قيمتها السوقية بنسبة 15.5%، أما مايكروسوفت فقد انخفضت قيمتها السوقية بنسبة 11.8% وأمازون بنسبة 9.3%.

 
كورونا ينال من ثروة الأثرياء
وليست الأسهم والقيمة السوقية لشركات التقنية هي وحدها التي تأثرت بوباء فيروس كورونا وإنما أيضا ثروات أثرياء العالم أيضا، فحسب مجلة فوربس الأميركية فإن مؤسس أمازون جيف بيزوس -وهو أثرى رجل في العالم- خسر بحلول يوم الخميس ثمانية مليارات دولار، لكنه ظل مع ذلك يستحوذ على ثروة تقدر بـ104.4 مليارات دولار، متصدرا قائمة الأثرياء.
 
أما مؤسس مايكروسوفت بيل غيتس فقد خسر 5.3 مليارات دولار من ثروته، لكن صافي ثروته بقي عند حدود 99.2 مليار دولار.
 
من جهته، فإن مارك زوكربيرغ مؤسس فيسبوك الرئيس التنفيذي للشركة فقد من ثروته بحلول أول أمس الخميس ما مقداره 5.7 مليارات دولار، لكن صافي ثروته بقي عند 57.4 مليار دولار.
 
من جهته، فقد الرئيس التنفيذي السابق لشركة مايكروسوفت ستيف بالمر 4.3 مليارات دولار، واحتفظ بثروة 52.3 مليار دولار، أما مؤسس شركة "أوراكل" راي أليسون فقد نقصت ثروته 5.6 مليارات دولار، فصار صافي ثروته 51.7 مليار دولار.
 
بدوره، لاري بيج -وهو أحد مؤسسي غوغل- خسر 4 مليارات دولار، فصارت ثروته 51.7 مليار دولار، أما شريكه المؤسس الآخر لغوغل سيرغي براين فتراجعت ثروته 3.8 مليارات دولار، لكنه احتفظ بصافي ثروة يبلغ 49.8 مليار دولار.
المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة