عرضتها في معرض المنتجات الاستهلاكية.. شاهد مدينة المستقبل من تويوتا

أعلنت شركة السيارات اليابانية العملاقة تويوتا خلال مشاركتها في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية (CES 2020) عن خطط لبناء مدينة "ووفين" (Woven) أو كما أسمتها مدينة المستقبل.

وستقام المدينة على مساحة 175 فدانا عند قاعدة جبل فوجي الشهير في اليابان، بحيث تشكل هذه المدينة المستقبلية نظاما بيئيا مترابطا بالكامل ومدعوما بخلايا وقود الهيدروجين.

وأصبحت المدينة التي تعد مختبرا حيا، بمثابة منزل للمقيمين والباحثين المتفرغين الذين سيكونون قادرين على اختبار وتطوير تكنولوجيات مثل التحكم الذاتي والروبوتات والتنقل الشخصي والبيوت الذكية والذكاء الاصطناعي بطريقة واقعية في بيئة العالم الحقيقي.

وقال رئيس شركة "تويوتا" أكيو تويودا إن مسألة بناء مدينة كاملة من الألف إلى الياء، حتى على نطاق صغير مثل هذا، تمثل فرصة فريدة لتطوير التقنيات المستقبلية بما في ذلك نظام التشغيل الرقمي للبنية التحتية للمدينة.

وأضاف "سنكون قادرين من خلال اتصال جميع الناس والمباني والمركبات مع بعضهم بعضا من خلال البيانات وأجهزة الاستشعار، على اختبار تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي المتصلة بكل من العالمين الفعلي والمادي وتعزيز إمكاناتها".

ووجهت الشركة دعوة مفتوحة للشركات الناشئة والصناعية والمؤسسات الأكاديمية من جميع أنحاء العالم للمشاركة في المشروع، حيث قالت تويوتا إنها ستدعو الشركاء التجاريين والأكاديميين وكذلك الباحثين من جميع أنحاء العالم إلى المدينة، التي تستوعب ما يبلغ 2000 شخص بمن فيهم موظفو شركة تويوتا وعائلاتهم.

ورغم أن الشركة اليابانية تشتهر بسياراتها، فإن لديها اختصاصا أكبر يدور حول الروبوتات والتنقل الشخصي.

وأوضحت تويوتا أنها تخطط لبدء العمل في الموقع في أوائل عام 2021، وأسندت مهمة تصميم المدينة إلى المهندس المعماري الدانماركي بجارك إنجلز الرئيس التنفيذي لمجموعة "بجارك أنجلز"، والذي صمم فريقه العديد من المشاريع البارزة مثل مركز التجارة العالمي في نيويورك ومقر شركة غوغل في ماونتن فيو.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

أعلنت مايكروسوفت شراكة مع تويوتا لدخول سوق صناعة السيارات الذكية تحت سقف شركة جديدة باسم “تويوتا كونيكتد”، وستتعاون الشركتان على تطوير سيارات تفعل ما تفعله الآن الأجهزة الذكية القابلة للارتداء.

5/4/2016
المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة