اختتم في لاس فيغاس.. ماذا قدّم معرض الإلكترونيات الاستهلاكية هذا العام؟

عشر شركات مصنعة للسيارات قدمت منتجاتها الجديدة في المعرض لهذه السنة (الفرنسية)
عشر شركات مصنعة للسيارات قدمت منتجاتها الجديدة في المعرض لهذه السنة (الفرنسية)
اختتم الجمعة معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2020 في لاس فيغاس، وكان العديد من المتابعين توقعوا أن تكون تكنولوجيا الجيل الخامس والشاشات بدقة 8كي والمركبات ذاتية القيادة من أبرز التكنولوجيات الحاضرة في المعرض، فهل كانت توقعاتهم صحيحة؟
 
ويعتبر معرض الإلكترونيات الاستهلاكية هو المكان الذي تعرض فيه الأجهزة التكنولوجية الأكثر ابتكارا منذ سنة 1967، من مسجل الفيديو "في أتش أس" أو مشغلات "دي في دي"، وصولا إلى أجهزة التلفزيون عالية الدقة أو الأجهزة اللوحية أو الطابعات ثلاثية الأبعاد.

ولئن تميز عام 2019 بأكبر معرض تكنولوجي للمستهلكين في العالم من خلال عرض التلفزيون أو الحاسوب الكمي للاستخدام التجاري أو اختراعات غريبة من قبيل السيارات ذات الأرجل الآلية، فقد تصدرت الحدث هذه السنة تقنياتٌ على غرار الجيل الخامس والسيارات ذاتية القيادة والمساعدين الصوتيين.
 
وقدم أكثر من 4500 عارض من عمالقة التكنولوجيا إلى مئات الشركات الناشئة أجهزتهم الجديدة في الفترة المتراوحة بين السابع والعاشر من يناير/كانون الثاني الجاري في لاس فيغاس الأميركية. وقدمت الشركات المصنعة الكبرى مثل سامسونغ وأل جي أحدث تكنولوجياتها.
 
ولفتت شركة أبل الانتباه بعد عودتها من جديد إلى هذا المعرض بعد حوالي 30 عاما من الغياب. ويوم الثلاثاء، شاركت مديرة الخصوصية العليا لشركة "أبل" جين هورفاث في اجتماع المائدة المستديرة حول الخصوصية مع خبراء آخرين في هذا المجال مثل كبيرة مسؤولي الخصوصية لفيسبوك إرين إيغان، وسوزان م. شوك من مجموعة السلع الاستهلاكية بروكتر وغامبل.
 
بالإضافة إلى جلسات النقاش حول التحديات المختلفة التي تطرحها التكنولوجيا في حياتنا، نستعرض فيما يلي الاتجاهات الكبرى التي قُدمت خلال هذا الحدث.
سيكون لتقنية الجيل الخامس تأثير على الزراعات في المستقبل (الفرنسية)
تطور تقنية الجيل الخامس
كان 2019 عام الانطلاق بالنسبة لتقنية الجيل الخامس، حيث بدأت دول مثل إسبانيا واليابان والصين والمملكة المتحدة وإيطاليا والولايات المتحدة في نشر هذه التكنولوجيا. في الوقت ذاته، أطلقت الشركات المصنعة مثل أل جي وسامسونغ وشاومي أول هواتفها الذكية المتوافقة مع الجيل الخامس. كما بدأت في ملاحظة حالات الاستخدام الأولى في قطاعات مثل الطب أو إنترنت الأشياء أو السيارات أو الزراعة.
 
وفي معرض الإلكترونيات الاستهلاكية، أكد ستيف كوينيغ نائب رئيس أبحاث السوق في جمعية تكنولوجيا المستهلك الأميركية أنه سيكون لتقنية الجيل الخامس تأثير على الزراعة في المستقبل، إذ سيكون لها أجهزة استشعار على الأرض وفي الجو، بفضل الطائرات المسيرة والروبوتات الآلية والمزارعين الذين يتحكمون في بيانات وشاشات متعددة. وبحسب كوينيغ، ستكون هذه التقنية قادرة على تحديد مقدار ما يمكن حصاده وإدارة الموارد بشكل أفضل بفضل التحليل التنبئي.
 
وعرضت شركات مثل فيريزون وسبرنت ونوكيا وإريكسون شبكات جاهزة للعمل بالجيل الخامس وبزيادة في السرعة بمقدار 20 مرة مقارنة بالجيل الرابع الحالي، ثم مئة مرة مستقبلا، فضلا عن توفير تغطية شاملة في الأحداث الجماهيرية مثل الحفلات الموسيقية أو مباريات كرة القدم. بالإضافة إلى ذلك، توفر هذه التقنية استجابة سريعة وانخفاضا في زمن الانتقال من نافذة لأخرى إلى الميلي ثانية.

السيارات ذاتية القيادة
كان معرض الإلكترونيات الاستهلاكية نقطة التقاء الشركات التي تعمل في مجال تطوير السيارة المتصلة بالإنترنت.
 
وخلال هذه السنة، قدمت عشر شركات مصنعة للسيارات منتجاتها الجديدة في المعرض، من بينها مرسيدس وأودي، وبي أم دبليو، وفورد، وهوندا، ونيسان وتويوتا. وكشفت الشركات عن التقنيات التي تعمل على تحسين الاتصال وسلامة المركبات، إلى جانب المركبات الطائرة.
معرض الإلكترونيات الاستهلاكية هو المكان الذي تعرض فيه الأجهزة التكنولوجية الأكثر ابتكارا منذ سنة 1967 (رويترز)
الحساب الكمومي
أعلنت شركة "آي بي أم" في النسخة السابقة لمعرض الإلكترونيات الاستهلاكية عن مشروع ابتكار أول حاسوب كمّي للاستخدام التجاري يطلق عليه أيضا اسم "آي بي أم كيو سيستم وان". خلال تلك الفترة، انطلقت المناقشات بشكل موسّع حول مجال الحوسبة الكمومية. وقد شاركت الكثير من الشركات في هذه المناقشات على غرار مايكروسوفت هانيويل وغوغل وريجيتي كمبيوتينغ، فضلا عن شركات عالمية أخرى.
 
ونشر العملاق التكنولوجي غوغل مشروعا من أعظم التطورات في تاريخ الحوسبة الكمومية خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي في مجلة "نيتشر" العلمية. في هذا الإطار، أعلنت شركة غوغل في مدينة ماونتن فيو أنها تمكّنت من اختراع جهاز حقق التفوق الكمومي من خلال إجراء عملية حسابية لأرقام عشوائية في ظرف مئتي ثانية فقط، علما أن أسرع أجهزة الحاسوب العملاقة الموجودة في العالم كانت ستستغرق عشرة آلاف سنة لإنجاز هذه العملية.
 
وعلى الرغم من هذا التطور، ما زال الطريق طويلا أمام العلماء لاكتشاف المزيد في عالم الحساب الكمومي. في الوقت الحالي، تعمل أجهزة الحاسوب الكمومية المتاحة للباحثين فقط على اختبار الخوارزميات في المشكلات البسيطة، الأمر الذي يمكن أن يتغير مع مرور الوقت حيث ستحدث الحوسبة الكمومية ثورة في الكثير من أنواع الصناعات مثل الصناعات الدوائية والبتروكيميائية.

تقنية التعرف على الوجه جزءٌ من المنزل الذكي
وأفادت مديرة أبحاث السوق في جمعية تكنولوجيا المستهلك الأميركية ليزلي روهربو بأن هناك إقبالا على نظام التعرف على الوجه والتعرف على الصوت. في الواقع، بدأت هذه التقنيات في التحول إلى جزء من المنزل الذي يعتمد على التقنيات الذكية. على سبيل المثال، قدّمت روهربو أنظمة أمان للتعرف على بصمة العين أو أخرى تتعلق بالثلاجات القادرة على تحليل الأطعمة الموجودة بداخلها.
 
أجهزة التلفاز وتكنولوجيا 8كي
العروض التقديمية للهواتف الذكية الرئيسية والحديثة عادة ما تتوفر في ملتقى عالم الهاتف النقال في برشلونة، إلا أن تحديثات وتطورات أجهزة التلفزيون توجد دوما في أحد العروض الرئيسية في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية.
 
وعرض المصنعون نماذج مختلفة من أجهزة التلفاز الأقل سُمكا، مع إطارات أصغر تشغل مساحة أقل في المنزل. وقدمت الشركات المصنعة أجهزة تلفاز بدقة 8كي.
المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة