اتفاق المليار دولار.. صفقة كبرى بين آبل وإنتل

آبل تسرع الخطى للحاق بركب تكنولوجيا هواتف الجيل الخامس (رويترز)
آبل تسرع الخطى للحاق بركب تكنولوجيا هواتف الجيل الخامس (رويترز)

ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" أن شركة آبل تخطط لشراء قطاع خادم (مودم) الهواتف الذكية من شركة إنتل مقابل مليار دولار، ومن الممكن الإعلان عن الصفقة في وقت مبكر من الأسبوع المقبل.

وبدأ اهتمام آبل بهذه الصفقة مباشرةً بعد انسحاب إنتل من تطوير أجهزة خادم الجيل الخامس، وتجري الشركتان محادثات متقدمة لحصول آبل على خدمات الهواتف الذكية من إنتل. 

ويمنح هذا الاستحواذ شركة آبل السيطرة على جميع المواهب الموجودة لدى إنتل، التي عملت في مجال رقاقات الخادم لسنوات، كما تتيح إمكانية الوصول إلى جميع براءات اختراع إنتل، والتي قد تكون حاسمة بالنسبة للشركة المصنعة لهواتف آيفون لإنشاء أجهزة "مودم" خاصة بهاتفها الذكي، ودخول تكنولوجيا الجيل الخامس.

وكانت إنتل أعلنت -في وقت سابق هذا العام- إيقاف تطوير رقاقات للجيل الخامس بعد أن توصلت آبل إلى تسوية مفاجئة مع كوالكوم، التي تعني عودة آبل مرة أخرى إلى استخدام رقاقات كوالكوم في هواتفها.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة إنتل بوب سوان إن الشركة المصنعة للرقاقات تخلت عن أعمال الخوادم بسبب هذه التسوية، إذ إنها لا ترى دافعًا للاستمرار دون عميلها الوحيد.

وللصفقة أبعاد عدة لشركة آبل؛ فبعد مشاكلها مع كوالكوم، وعدم قدرة إنتل على توفير رقاقات خادم الجيل الخامس ضمن هاتف آيفون.

وبالنظر إلى أن شركات تصنيع هواتف أندرويد الرائدة -مثل سامسونغ- بدأت بالفعل بيع هواتف الجيل الخامس؛ فإن ذلك يجعل آبل تسرع الخطى للحاق بركب تكنولوجيا هواتف الجيل الخامس.

المصدر : مواقع إلكترونية