أولى العلامات.. هواوي توقف إنتاج العديد من هواتفها الذكية

ذكرت صحيفة ساوث تشاينا مورنينغ بوست مؤخرا أن شركة هواوي قد توقفت عن إنتاج بعض الهواتف الذكية (رويترز)
ذكرت صحيفة ساوث تشاينا مورنينغ بوست مؤخرا أن شركة هواوي قد توقفت عن إنتاج بعض الهواتف الذكية (رويترز)

خفضت شركة هواوي الصينية الطلبات إلى الموردين الرئيسيين الذين ينتجون مكونات البنية التحتية للهواتف الذكية والاتصالات، كما خفضت تقديراتها لشحنات الهواتف الذكية في عام 2019، وفقا لتقرير صادر عن نيكي آسيان ريفيو. 

وبدأت هواوي بالفعل تشعر بتداعيات وضعها على القائمة السوداء الأميركية التي تمنع الشركات الأميركية من التعامل مع هواوي دون إذن من الحكومة.

وتأتي هذه الأخبار بعد أن ذكرت صحيفة ساوث تشاينا مورنينغ بوست مؤخرا أن شركة هواوي قد توقفت عن إنتاج بعض الهواتف الذكية بعد أن أوقفت بعض الطلبات من شركة فوكسكون التي تنتج لها بعض الهواتف الذكية.

وأكدت شركة تايوان لصناعة أشباه الموصلات، كبرى شركات تصنيع الرقاقات، أن شركة هواوي خفضت طلباتها منذ دخول الحظر حيز التنفيذ، في حين ذكر مورد آخر لم يكشف عن اسمه يصنع مكونات الطاقة لأجهزة الهواتف وأجهزة الاتصالات بالشركة أن الشركة الصينية قد أوقفت بعض الطلبات. يقال إن شركة هواوي خفضت الطلبات بنسبة تصل إلى 30%، وفقا للتقرير.

وقال ممثل لمورد مكونات الطاقة لنيكي آسيان ريفيو إن الشركة ألغت بعض الطلبات تخص أعمال المحطة الأساسية التي تبدأ في يونيو/حزيران، وستعلق طلبات مكونات الهواتف الذكية بعد هذا الصيف.

وقالت شركة آيرس تكنولوجي، وهي مورد لمكونات التبريد ومقرها تايوان، إن طلبات الشركة الصينية تأثرت وفقا للتقرير، رغم أنها لم تحدد اسم هواوي.

ويقال إن عملاق التكنولوجيا الصيني خفض توقعاته لشحنات الهواتف الذكية في النصف الثاني من عام 2019 بنسبة 20% إلى 30% بعد الحظر.

ومع ذلك، فمن غير الواضح ما إذا كان الانخفاض في الطلبات يمكن أن يعزى مباشرة إلى العقوبات الأميركية الأخيرة. وهناك احتمال أن تخفض شركة هواوي الإنتاج بسبب تراكم المخزون كما قالت نيكي آسيان ريفيو.

بعد إدراج هواوي في قائمة ما يسمى بالقائمة السوداء للحكومة الأميركية، قطع عدد من شركات التكنولوجيا وصناع المكونات علاقاتها مع الشركة.

وشملت الشركات المقاطعة شركات تصنيع الرقائق كوالكوم وإنتل، ومصمم الرقاقات آرم، وغوغل.

وتعمل الشركة الصينية على تطوير نظام تشغيل خاص بها ليحل محل برامج غوغل التي تعمل بنظام أندرويد، وتفيد التقارير بأنها خزنت رقائق ومكونات للمنتجات المستقبلية. كما أخبر الرئيس التنفيذي لشركة هواوي رين زهينغفي في لقاء سابق لنيكي آسيان ريفيو أنه يتوقع فقط أن يتباطأ النمو قليلا بعد الحظر.

المصدر : مواقع إلكترونية