لينوفو تكشف عن أول حاسوب شخصي قابل للطي

لينوفو تكشف عن أول حاسوب شخصي قابل للطي

شاشة الحاسوب تُطوى تماما مثل شاشة هاتف غلاكسي فولد من دون المشاكل التي واجهت الهاتف (تومز غايد)
شاشة الحاسوب تُطوى تماما مثل شاشة هاتف غلاكسي فولد من دون المشاكل التي واجهت الهاتف (تومز غايد)

ليست الهواتف الذكية فحسب التي يمكن أن تمتلك شاشة قابلة لطي، فقد كشفت شركة لينوفو الصينية عن نموذج أولي من حاسوب شخصي أثبت أنه يمكن تطبيق أفكار التصميم تلك على شاشة أكبر وعتاد أقوى.

وهذا الحاسوب هو "ثينك باد إكس1" الذي يأتي بشاشة بقياس 13 بوصة من نوع أوليد بدقة 2كي، وعندما تكون الشاشة مفتوحة بالكامل فإن الحاسوب يبدو مثل حاسوب ويندوز سليت ضخم أو حاسوب آيباد برو اللوحي، وعند طيه ستحصل على حاسوب بشاشة بقياس 9.6 بوصات في النصف العلوي، مع لوحة مفاتيح في النصف السفلي من الشاشة مماثلة في القياس.

ويملك الجهاز -الذي لا يحمل اسما رسميا بعد- طرقا عديدة لاستخدامه. ووفقا لموقع تومز غايد فإن لوحة المفاتيح التي تظهر في النصف السفلي للشاشة، عندما تكون مثنية، فعالة لكنها تحتاج إلى بعض الممارسة لإتقان العمل عليها.

وتخطط الشركة لطرح لوحة مفاتيح مرافقة للشاشة وتتصل معها عبر البلوتوث، وبهذه الحالة فإنه يمكن استخدام الشاشة بقياسها الكامل البالغ 13 بوصة، حيث ستستند على حامل خلفي لاستعمالها مع لوحة المفاتيح الفعلية كأي حاسوب مكتبي من نوعية الكل في واحد.

يأتي الحاسوب القابل للطي مع قلم ستايلس للكتابة على الشاشة (تومز غايد)

ورغم أن الشاشات القابلة للطي لا تزال موضوعا ساخنا، فإنها أيضا محل استفهام كبير حاليا، وخاصة بعد الذي جرى مع هاتف سامسونغ القابل للطي غلاكسي فولد الذي أجلت الشركة إطلاقه بعد تقارير عن مشاكل في شاشته.

لكن لينوفو تقول إنها مدركة جيدا للمشاكل التي واجهت هاتف غلاكسي فولد، وتزعم أن بإمكانها تجنبها.

يملك الحاسوب إكس 1 كاميرا ويب، ومنفذي يو إس بي-سي وقلم ستايلس، ويعمل بنظام ويندوز، رغم أن الشركة لم تحدد نوعية المعالج أو إصدار ويندوز الذي يعمل به، كما لم تعلن لينوفو عن السعر أو الاسم النهائي للجهاز أو تاريخ طرحه الذي يتوقع أن يكون في وقت ما العام المقبل.

المصدر : مواقع إلكترونية