كيف واجهت الصين أخطار ألعاب الفيديو؟

كيف واجهت الصين أخطار ألعاب الفيديو؟

توقفت الصين عن منح تراخيص لاستثمار الألعاب عبر الإنترنت في 2018 مما أضر بالمطورين مثل تينسينت هولدنغ (رويترز)
توقفت الصين عن منح تراخيص لاستثمار الألعاب عبر الإنترنت في 2018 مما أضر بالمطورين مثل تينسينت هولدنغ (رويترز)

أصدرت هيئة تنظيم الصحف والمطبوعات الصينية قواعد جديدة بشأن طلبات نشر الألعاب عبر الإنترنت في الصين، مما يشير إلى تسارع محتمل في توزيع الموافقات الرسمية.

وتوقفت الصين عن منح تراخيص لاستثمار الألعاب عبر الإنترنت في مارس/آذار 2018، مما أضرّ بالصناعة والمطورين مثل تينسينت هولدنغ وشركة نت آيزي.

وأعلنت إدارة الدولة للصحافة والنشر والإذاعة والسينما والتلفزيون، القواعد الجديدة في وقت متأخر من يوم الجمعة.

ووفقا للإرشادات، ستخضع الألعاب لفحص المحتوى وسيتم التحكم بعدد الألعاب المسموح بها إلى السوق.

وقالت شركة "نيكو بارتنرز" لأبحاث السوق والاستشارات إن الإدارة أوضحت القواعد الجديدة للمطلعين في هذا المجال في وقت سابق من هذا الشهر.

وقالت نيكو إن القانون الجديد يشجع ناشري الألعاب الصينيين على تطوير ألعاب تضع في الاعتبار "القيم الاجتماعية الأساسية" للصين، بما في ذلك الألعاب التي تعزز الثقافة التقليدية.

وقال نيكو إن الإدارة ستتلقى طلبات جديدة اعتبارا من الاثنين 22 أبريل/نيسان، بموجب عملية تقديم الطلبات الجديدة.

وقال التقرير إنه مع بدء عملية اعتماد أكثر شفافية قريبا، لدينا نظرة إيجابية لسوق الألعاب الرقمية في الصين في عام 2019.

المصدر : مواقع إلكترونية,رويترز