ما هي شبكة البرق؟ وكيف ستساعد في تطور سلسلة الكتل؟

ما هي شبكة البرق؟ وكيف ستساعد في تطور سلسلة الكتل؟

تقنية سلسلة الكتل الحالية تتيح إجراء سبع معاملات مالية في الثانية فقط كحد أقصى (رويترز)
تقنية سلسلة الكتل الحالية تتيح إجراء سبع معاملات مالية في الثانية فقط كحد أقصى (رويترز)

تعاني تقنية سلسلة الكتل (blockchain) -التي تعتبر بمثابة السجل المالي العام للعمليات المالية بالعملة الرقمية- من مشكلة قابلية التوسع.

وتتمحور المشكلة حول قدرة الشبكة على التعامل بكفاءة مع الكمّ المتزايد من العمليات المالية، إذ إن هذه التقنية غير قادرة على إجراء سوى سبع معاملات في الثانية فحسب بسعة قدرها واحد ميغابايت، في حين أن الفيزا تستطيع أن تجري ألفي معاملة في الثانية.

ولحلّ هذه المشكلة، توصل العلماء إلى إيجاد تقنية حديثة للحد من الصعوبات التي تواجه سلسلة الكتل، ويتمثل هذا في تقنية "شبكة البرق" التي ساهمت في تطوير سلسلة الكتل والاستجابة لمتطلبات المنافسة الشرسة في سوق العملات الرقمية.
 
طبقة ثانية لعملة البتكوين
يوضح الكاتب شان راي في مقاله الذي نُشر على موقع "هاكرنون" الأميركي، أن الفكرة وراء خلق شبكة البرق هي أن المعاملات اليومية صغيرة الحجم لا ينبغي أن تُخزّن على شبكة سلسلة الكتل الرئيسية المعتمدة على البتكوين.

أحد المحلات في فرنسا التي تقبل التعامل بعملة بتكوين الرقمية (رويترز)

وتمثّل شبكة البرق الطبقة الثانية التي تعتمد على تقنية سلسلة الكتل الرئيسية، حيث تتيح إجراء المعاملات الصغرى بشكل أسرع، وذلك باستخدام "قنوات الدفع خارج السلسلة". وبالاعتماد على هذا النهج، تُجرى المعاملات التي لا تكتسي أهمية كبرى أو العمليات الجانبية خارج السلسلة الرئيسية.
 
وأورد الكاتب أن المعاملات، التي تتم خارج السلسلة والتي تستخدم شبكة البرق، تحتوي على مدخليْن فحسب، أحدهما لفتح "قناة دفع" خاصة بين الطرفين، والآخر لإغلاقها. وتعتبر قناة الدفع وسيلة خاصة يعتمدها اثنان من المستخدمين مما يتيح لهما التعامل مع بعضهما خارج السلسلة.
 
مثال على شبكة البرق
ومن أجل فهم شبكة البرق بشكل أفضل يوضح الكاتب المثال التالي:

لنفترض أنك تشتري وجبة الغداء من الكافتيريا ذاتها الموجودة في مكان العمل كل يوم. في هذه الحالة، لا ينبغي عليك تسجيل هذه المعاملات اليومية الروتينية التي تجري بينك وبين الكافتيريا (مما يجعلكما طرفين تجمعهما ثقة متبادلة) على شبكة البتكوين الرئيسية. عوضا عن ذلك، تقوم أنت والكافيتريا بإيداع مبلغ معين من البتكوين في "حساب متعدد التوقيعات". ومن ثمّ يقع تسجيل هذه المعاملة المالية على شبكة البتكوين الرئيسية.

حواسيب لتعدين العملة الرقمية في مصنع "بيتماينر" بإيطاليا (رويترز)

على هذا النحو، بات لديك الآن قناة خاصة خارج السلسلة للتعامل مع الكافتيريا. ولا يمكن إجراء المعاملات المالية من "حساب متعدد التوقيعات" إلا حين يبرم الطرفان اتفاقا على ذلك.
 
وإذا رغب أحد الطرفين في إغلاق قناة الدفع خارج السلسلة، فيستطيع القيام بذلك في أي وقت. وكل ما عليك فعله هو تقديم أحدث قائمة للميزانية العمومية تكون موقّعة من كلا الطرفين وبثها على شبكة البتكوين الرئيسية. وتُغلق القناة الخاصة من خلال إجراء معاملة مالية تقوم بتوزيع أموال حساباتك الخاصة على شبكة سلسلة الكتل الرئيسية.
 
تأثيرات الشبكة في ظلّ وجود أطراف متعددة
تتيح شبكة البرق إجراء معاملات مالية خارج السلسلة ليس بين طرفين موثوق بهما فحسب، بل مع شبكة من الأطراف أيضا. ولمزيد توضيح هذه العملية، دعونا نستخدم المثال السابق، ولنفترض أن لديك قناتين منفصلتين مفتوحتين خارج السلسلة؛ قناة بينك وبين الكافيتريا، وأخرى بينك وبين زميل لك في العمل.

وإذا رافقك زميلك في العمل لتناول الغداء، وبدلا من فتح قناته الخاصة خارج السلسلة، يمكنه تحويل الأموال إلى الكافيتريا باستخدام حسابك "متعدد التوقيعات" كوسيط بينه وبين الكافيتريا (مع تحديث جميع قوائم الميزانية العمومية المناسبة خلال العملية).
 
وبفضل هذه التقنية، يمكن للجميع في هذه الشبكة شراء سلع من الكافتيريا طالما أنهم يملكون ميزانية بتكوين في حساباتهم.

 تمثيل لعدد من العملات الرقمية المتداولة حاليا (رويترز)

وإذا كان هناك العديد من الأشخاص الذين يملكون حسابات متعددة التوقيعات مع الكافتيريا، فستُجرى عملية الدفع في هذه الحالة انطلاقا من زميلك في العمل (الطرف الأصلي) نحو الكافتيريا (الطرف المستلم) عبر أقل عدد من الوسطاء وأقل رسوم مالية. وبالتالي، يمكن للمعاملة أن تُجرى من خلال قنوات الدفع المرتبطة مع بعضها.
 
وأشار الكاتب إلى أن قابلية التوسع هي مشكلة رئيسية تواجه كبريات شبكات سلسلة الكتل العامة. وفي ظلّ مواجهة منافسة عملات "إي أو إس" و"كيتيوم" و"إيثريوم" وغيرها من العملات الرقمية، تعتبر شبكة البرق حلا ناجعا لمعالجة مشكلة قابلية التوسع لعلمة بتكوين من خلال إجراء عدد كبير من المعاملات خارج السلسلة، وبالتالي، تخفيف الحمل على سلسلة الكتل الرئيسية التي تعتمد على البتكوين.

المصدر : مواقع إلكترونية