نحو 3 مليارات أنفقت باستخدام الهواتف الذكية.. 7.4 مليارات دولار مبيعات الجمعة السوداء على الإنترنت

إحصاءات مبيعات الجمعة السوداء لم تشمل الذين يتسوقون من متاجر التجزئة مباشرة (الفرنسية)
إحصاءات مبيعات الجمعة السوداء لم تشمل الذين يتسوقون من متاجر التجزئة مباشرة (الفرنسية)

في أعقاب عيد الشكر عند المسيحيين الذي حطمت فيه المبيعات على الإنترنت الأرقام القياسية ببلوغها 4.2 مليارات دولار، فإن المبيعات على الإنترنت خلال ما تعرف بـ"الجمعة السوداء" بلغت أيضا أرقاما قياسية جديدة، رغم أنها كانت أقل من التوقعات.

ويطلق لقب الجمعة السوداء على اليوم الذي يلي عيد الشكر في الولايات المتحدة، والذي يُحتفل به في رابع خميس في شهر نوفمبر/تشرين الثاني، وفيه يقدم التجار تخفيضات كبيرة على منتجاتهم تستقطب المستهلكين بشكل هائل للتسوق.

ووفقا لمحللين من شركة أدوبي، فإن المستهلكين أنفقوا 7.4 مليارات دولار يوم الجمعة الماضي ممن يتسوقون إلكترونيا باستخدام حواسيبهم المكتبية واللوحية وهواتفهم الذكية. ويمثل هذا الرقم زيادة بمقدار 1.2 مليار دولار عن مبيعات الجمعة السوداء 2018، لكنه يقل عن توقعات أدوبي لهذا اليوم والتي كانت 7.5 مليارات دولار.

من جهتها قالت شركة "سيلزفورس" إن إحصاءاتها تكشف عن مبيعات تسوق إلكتروني بقيمة 7.2 مليارات دولار، وهو يقل أكثر عن التوقعات.

وتتضمن المنتجات الرائجة ألعابا تحمل أشكال أبطال فيلم الرسوم المتحركة الجديد "فروزن 2" و"بو باترول" وغيرهما، أما أفضل مبيعات ألعاب الفيديو فتضمنت لعبة "فيفا 20" و"مادن 20" ومنصة نينتدو سويتش. في حين تضمنت الإلكترونيات الأكثر رواجا خلال ذلك اليوم حواسيب آبل المحمولة وسماعات آبل اللاسلكية أير بودز، وتلفزيونات سامسونغ.

تلفزيونات سامسونغ كانت من بين الأجهزة الإلكترونية الأكثر رواجا خلال مبيعات الجمعة السوداء (الفرنسية)

وبحسب الأرقام فإن 2.9 مليار من مبيعات الجمعة السوداء تمت باستخدام الهواتف الذكية، وعمليات التسوق الإلكتروني عبر الهواتف تتم بشكل أسرع بشكل عام من أي منصة أخرى، ولذلك فإننا قد نتجه نحو نقطة تحول تتفوق فيها الهواتف الذكية على الحواسيب المكتبية كالوسيلة الأكثر استخداما للتسوق الإلكتروني.

وتتبع تحليلات أدوبي المبيعات في الوقت الفعلي لثمانين من أفضل مئة متجر تجزئة في الولايات المتحدة، تغطي 55 مليون وحدة محفوظة في مخازن التجزئة ونحو تريليون معاملة مالية خلال فترة مبيعات العطلات. أما سيلزفورس فتستخدم بيانات التجارة السحابية والتغطية المعمقة لأكثر من نصف مليار من المتسوقين في أكثر من ثلاثين دولة حول العالم.

المصدر : مواقع إلكترونية