إيموجي "الحب" يهزم "الغضب".. ونتائج أخرى في تقرير جديد عن مواقع التواصل

النقرات على فيسبوك لا تزال تتصاعد رغم المشاكل الكثيرة التي واجهت موقع التواصل الأكثر شهرة (الأناضول)
النقرات على فيسبوك لا تزال تتصاعد رغم المشاكل الكثيرة التي واجهت موقع التواصل الأكثر شهرة (الأناضول)

أجرت شركة "سوشال فلو" تحليلا لـ75 مليون منشور تواصل اجتماعي تم نشرها عبر منصتها خلال الفترة من يناير/كانون الثاني 2018 وحتى يوليو/تموز 2019 على شبكات فيسبوك وتويتر وإنستغرام ولينكدإن وبنتريست، وولدت تلك المنشورات أكثر من 15.7 مليار نقرة و14 مليار تفاعل، بين تعليق وإعادة تغريد/مشاركة أو إعجاب/تفضيلات، وكان أكثر من ثلاثة أرباع النقرات يتم من خلال الهواتف الذكية.

وتقول الشركة في تقريرها الذي نشرت نتائجه أول أمس الخميس وحصلت الجزيرة نت على نسخة منه إن العديد من النتائج التي توصلت إليها تتماشى مع الدراسات السابقة، لكن بعضها الآخر كان مفاجئا، فعلى سبيل المثال لا تزال منشورات شركات الإعلام تملك معدلات وصول عالية بين المستخدمين، لكن المفاجئ -حسب الشركة- أن النقر على منشوراتها في فيسبوك ارتفع بنحو 50% على مدى الـ18 شهرا الأخيرة.

كما كان مفاجئا أن إنستغرام سحق كافة المنصات الأخرى من ناحية التفاعل مع منشوراته، ووصل الفرق إلى خمسين ضعفا تقريبا، لكن بسبب تصميم إنستغرام  فإن المنشورات لا تولد أي نقرات تقريبا.

النشر خلال العطل ونهايات الأسبوع يحقق للناشرين نتائج أفضل، حيث وجدت الشركة أن التفاعل على المنشورات خلال العطل ونهايات الأسبوع يكون أكبر من باقي الأيام، وذلك لأنه في العطل ونهايات الأسبوع تتم مشاركة منشورات أقل، مما يعني أن عددا أقل منها يتنافس على جذب اهتمام المستخدمين فتحصل بالتالي على نقرات أكثر.

وكما هو متوقع تتفوق منشورات الفيديو في فيسبوك وتويتر على أي نوع آخر من المشاركات، ويبلغ معدل التفاعل على منشور الفيديو أكثر بمرتين إلى خمس مرات من أنواع المنشورات الأخرى.

أما النتيجة المفاجئة -بحسب شركة "سوشال فلو"- فهو أن "الحب" يهزم "الغضب" على فيسبوك، فقد أصبح المستخدمون أكثر ميلا لاستخدام تعابير "إيموجي" على فيسبوك، ويتزايد استخدام تعبير "الحب" بصورة أكبر بكثير من تعبير "الغضب".

المصدر : الجزيرة