تسريب لهاتف غلاكسي إس11 يكشف تغييرا كبيرا في التصميم

هاتف غلاكسي إس11 المقبل قد يأتي بعدسة تصوير بدقة 108 ميغابكسلات (فون أرينا)
هاتف غلاكسي إس11 المقبل قد يأتي بعدسة تصوير بدقة 108 ميغابكسلات (فون أرينا)

من المحتمل أن يكون هاتف غلاكسي إس11 لسامسونغ أحد أول إصدارات الهواتف الذكية الكبرى لعام 2020. ورغم طول الوقت الذي يفصلنا عن صدوره، فإننا بدأنا نسمع بعض الإشاعات حول ميزاته، بما في ذلك تسريبات جديدة حول الشاشة.

وتُظهر نتيجة اختبار على موقع "إتش تي إم إل5 تست" (HTML5test) -وهو موقع مصمم لاختبار مدى جودة المتصفحات والأجهزة في تشغيل مزايا الويب المتقدمة- أن جهاز سامسونغ يحمل الرقم المعرف "SM-G416U"، ويعمل بنظام أندرويد 10.

ويؤدي النقر فوق النتيجة إلى عرض دقة شاشة تبلغ 854×384، وهي نسبة عرض إلى طول تبلغ 20:9. ويمكن أن نتجاهل أول رقمين، حيث يبدو أنهما نتيجة سلوك غريب في اختبار الفحص ولا يشيران بشكل صحيح إلى دقة الشاشة.

وما يعنينا في نتيجة الاختبار هو أبعاد الشاشة (نسبة الطول إلى العرض)، فإذا كان هذا هو هاتف إس11، فإنه سيكون أطول من غلاكسي إس10؛ مما يعني قياس شاشة أكبر ودقة شاشة أعلى أيضا.

ومن المعروف أن سامسونغ تبيع بالفعل هواتف مثل غلاكسي أي70 وأي80، وكلاهما يستخدمان نسبة العرض إلى الطول هذه، لذلك لن يكون الهاتف بهذا الشكل غير مسبوق للشركة.

وجذبت شاشة غلاكسي إس11 الكثير من الاهتمام بالفعل لاحتمال أنها قد تستخدم معدل تحديث (refresh rate) يبلغ 90 هيرتزا، مثل هاتف ون بلس 7تي، أو هاتف غوغل الذي أعلنت عنه حديثا بكسل 4.

والمفارقة هي أنه رغم أن سامسونغ تصنع شاشة 90 هيرتزا لشركة ون بلس، فإنها لم تطبق بعد تقنيتها الخاصة على هواتفها؛ لهذا فمن المتوقع على نطاق واسع أن تفعّل سامسونغ هذا الأمر في الجيل التالي من سلسلة هواتف غلاكسي إس.

وفي الإطار ذاته، هناك شائعة أخرى تتعلق بتصميم غلاكسي إس11، وهي أن سامسونغ تُخفي الكاميرا الأمامية بحيث لا تظهر إلا عند تشغيل كاميرا السيلفي. وهذا الأمر سيحقق تصميم "الشاشة الكاملة" الحقيقي من دون وجود ذلك الشق الدائري حول العدسة الموجود في شاشة غلاكسي إس10.

ومن المتوقع أيضا أن يحظى غلاكسي إس11 بمستشعر كاميرا جديد تماما يمكن أن تصل دقته إلى 108 ميغابكسلات مع قوة تقريب بصري تبلغ 5 أضعاف، بالإضافة إلى دعم اتصالات الجيل الخامس (5جي) في أكثر من طراز.

المصدر : مواقع إلكترونية