خوفا على المراهقين.. الجزائر تحذر من تطبيق تيك توك

يعدّ "تيك توك" من أكثر تطبيقات مشاركة مقاطع الفيديو انتشارا في الصين حيث يملك نحو 150 مليون مستخدم (تيك توك)
يعدّ "تيك توك" من أكثر تطبيقات مشاركة مقاطع الفيديو انتشارا في الصين حيث يملك نحو 150 مليون مستخدم (تيك توك)

حذرت وزارة التربية الوطنية في الجزائر من مخاطر تطبيق "تيك توك" (TikTok) الصيني الذي انتشر استعماله في الفترة الأخيرة بشكل كبير في البلاد وخاصة لدى فئة الشباب والمراهقين.

وجاء تحذير الوزارة في بيان نشرته في صفحتها على فيسبوك، وذلك في إطار "الوقاية من المخاطر التي تنجر عن الاستعمال السيء لشبكات التواصل الاجتماعي، لا سيما التطبيق المسمى ‘Tik Tok’.. والذي يشكل خطرا محدقا على فئة القصر، حيث تتميز هذه المنصة بكونها تسمح بتقاسم العروض الفنية (أغان، رقص، تهريج، تقليد، تحد…) التي تكون في شكل مقاطع فيديو قصيرة المدة".

وحسب البيان فإن مخاطر استعمال هذا التطبيق تكمن في سهولة تقاسم وتشارك مقاطع الفيديو، مما قد يترتب عنها مواقف غير أخلاقية أو غير لائقة تعرض القصر والشباب إلى الابتزاز والاستغلال من طرف المنحرفين.

كما حذرت الوزارة من أن التحديات المقترحة من قبل المستعملين الآخرين للتطبيق قد تعرض حياة البعض للخطر، كما قد قد يتم استغلاله من قبل المنحرفين والمستدرجين لاستغلال وابتزاز الشباب والقصر.

ويعد "تيك توك" من أكثر تطبيقات مشاركة الفيديو انتشارا في الصين، فهو يملك هناك نحو 150 مليون مستخدم يقومون عادة بمشاركة مقاطع فيديو قصيرة (مدتها 15 ثانية كحد أقصى)، وأغلبها راقصة أو فكاهية.

من جهتها قالت شركة تيك توك في بيان حصلت الجزيرة نت على نسخة منه إن " تيك توك تطبيق للمستخدمين الذين يبلغون 13 عاما وأكثر، وفقا لشروط الخدمة لدينا، وتقييمه في سوق التطبيقات هو لسن 12 فما فوق لذا يمكن للآباء فقط حظره من هواتف أطفالهم باستخدام عناصر التحكم والإعدادات في أجهزتهم".

وأضاف بيان الشركة "لقد أنشأنا وسائل الحماية مثل وضع العرض المقيد وفلاتر المحتوى والتقارير داخل التطبيق، كما يقوم فريق الإشراف التابع لنا بإزالة المحتوى غير اللائق وينهي الحسابات التي تنتهك بنود الخدمة كما أننا ملتزمون تماما بالترويج لبيئة إيجابية داخل التطبيق."

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

نشاهد ونبحث دائما عن فيديوهات على يوتيوب، وقد لا نرغب أن تظهر للغرباء أو أثناء العمل عند فتح الموقع، هذه خطوات بسيطة لمنع هذه الفيديوهات من الظهور.

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة