كوريا الجنوبية تسعى لإدراج تكنولوجيا سلاسل الكتل في مناهجها

سيحضر طلاب البرنامج ثماني ساعات من التعليم اليومي والتدريب على التكنولوجيا للأشهر الستة المقبلة (رويترز)
سيحضر طلاب البرنامج ثماني ساعات من التعليم اليومي والتدريب على التكنولوجيا للأشهر الستة المقبلة (رويترز)

كشف قسم المعلومات والاتصالات في وزارة العلوم والتكنولوجيا في كوريا الجنوبية عن استضافته أول محاضرة له تركزت على العملات الرقمية وسلسلة الكتل (blockchain)، بحسب ما أفاد به موقع الأخبار المحلي كي نيوز.

وسلسلة الكتل هي عبارة عن قائمة من السجلات المتنامية تدعى الكتل، ترتبط مع بعضها بطريقة مشفرة، وكل كتلة تحتوي على تجزئة تشفير للكتلة السابقة وطابع زمني وبيانات المعاملات المالية بما يضمن ترابط الكتل ومنع التلاعب بها.

وتعتبر الوزارة هذه الدورة خطوة كبيرة نحو تدريب أول دفعة من "المتخصصين" في مجال تكنولوجيا سلسلة الكتل قبل إدراجها في المناهج التعليمية، وتعتبرها جزءا من خطة تطوير إستراتيجية تكنولوجيا سلاسل كتل خاصة بكوريا الجنوبية، وقد رصدت لهذه الغاية مبلغ تسعين مليون دولار أميركي (مئة مليار وون).

وتم اختيار المتقدمين للدورة التدريبية من خلال تقديم مجموعة من الطلبات، وبعد المقابلات تم اختيار 42 طالبا من مجموع المتقدمين.

وسيحضر طلاب البرنامج ثماني ساعات من التعليم اليومي والتدريب على التكنولوجيا للأشهر الستة المقبلة، بهدف خلق خبراء يمكن إدماجهم مباشرة بسوق العمل بعد التخرج.

ويبدو أن هؤلاء "الخبراء" سيلعبون دورا حيويا في تحريك رؤية كوريا الجنوبية في مجال العملات المشفرة وتكنولوجيا سلاسل الكتل.

وفي الواقع، لا يقتصر الاهتمام الأكاديمي بالتكنولوجيا على الأبحاث والتدريس الحكومي، فقد أظهر استطلاع حديث أجرته شركة كوين باز المتخصصة ببيع وشراء العملات الرقمية، أن ما يقرب من نصف الجامعات في العالم تدرس الآن على الأقل دورة واحدة عن سلسلة الكتل.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

تعتزم غوغل التوقف مستقبلا عن نشر أي إعلانات على صفحاتها عن عملة بتكوين أو غيرها من العملات الرقمية لتنضم بذلك إلى فيسبوك التي بدأت بالفعل تطبيق مثل هذا القرار.

تقنية سلسلة الكتل (blockchain) التي تستند إليها بتكوين وغيرها من العملات الرقمية ليست بتلك "الثورية" التي يعتقدها البعض، وستقتصر استخداماتها على تطبيقات محددة ومعقدة، وفقا لكاتبي المقال.

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة