دلل أبقارك مع إنترنت الأشياء

110 آلاف عجل ونحو 50 ألف بقرة يموتون سنويا في المملكة المتحدة "مووكول" يعلم المزارع عن ظروف الولادة (غيتي)
110 آلاف عجل ونحو 50 ألف بقرة يموتون سنويا في المملكة المتحدة "مووكول" يعلم المزارع عن ظروف الولادة (غيتي)

لم تعد تقنية إنترنت الأشياء "IoT" مقتصرة على أدوات المطبخ والمنزل، بل تعدتها لتصبح الأبقار والمزارع من الأشياء المرتبطة بالإنترنت رقميا، هذا ما تحاول شركات التكنولوجيا والاتصالات إثباته بمجموعة من التطبيقات والمبادرات الهدف منها هو مساعدة المزارعين لزيادة إنتاجهم الزراعي.

"مووكول" وفودافون
يموت أكثر من 110 آلاف عجل ونحو 50 ألف بقرة سنويا في المملكة المتحدة بسبب المضاعفات المرتبطة بالولادة، ولهذا تقوم "مووكال" الشركة الإيرلندية المختصة بالبرمجيات بالتعاون مع فريق فودافون لإنترنت الأشياء، لخفض معدل الوفيات بنسبة 80% عن طريق وضع جهاز استشعار بحجم راحة اليد على ذيل البقرة.

ويتنبأ الجهاز بموعد ولادة البقرة المرتقب عن طريق مراقبة حركات الذيل، لتنبيه المالك إلى مشاكل محتملة أثناء عملية الولادة.

"إيدا" من كونيكت إيرا
يرصد تطبيق "إيدا" من شركة "كونيكت إيرا" للبرمجيات سلوكيات معينة تنبئ عن احتمال حدوث مشكلة للأبقار المرتبطة بالتطبيق، وتتراوح المشكلات بين الصحة والسكن والغذاء، وتمثل 70% من المشكلات التي يواجها المزارع.

ويمكن للمزارعين محاكاة تأثير بعض التغيرات على إنتاج الأبقار المحتملة كتغيير الفراش،كما توفر إيدا دليلا لأفضل الممارسات على أساس المزارع الأخرى الأكثر إنتاجا.

و يظهر دور شركات الاتصال باستهداف مزارعي الألبان، إما بشبكات مخصصة لإنترنت الأشياء (مثل فودافون)، أو عن طريق إطلاق شبكات 5G (كما تفعل تليكوم إيطاليا في إيطاليا).

فأهم القضايا التي تواجه المزارعين في إيطاليا هي مراقبة وزيادة جودة الحليب، ولذلك أجرى فريق التقنية في شركة الاتصالات الإيطالية محادثات مع هيئة صناع جبن البارميزان، حول توفير اتصال أفضل لربط عمليات الإنتاج مما يرفع كفاءة إنتاج المزارع.

ويهدف القائمون في شركة الاتصالات الإيطالية من هذه الخطوة لزيادة التحكم في عملية الإنتاج بأكملها بدءا من مراقبة المواشي إلى إيصال المنتجات إلى الأسواق.

المصدر : مواقع إلكترونية