"السيادي السعودي" يموّل سيارة لوسيد الكهربائية

لوسيد آير ظهرت لأول مرة في معرض لوس أنجلوس للسيارات عام 2016 (رويترز)
لوسيد آير ظهرت لأول مرة في معرض لوس أنجلوس للسيارات عام 2016 (رويترز)

أعلنت شركة "لوسيد موتورز" الأميركية أنها حصلت على صفقة تمويل بقيمة مليار دولار من صندوق الثروة السيادي السعودي، وهو ما يمكّن الشركة الناشئة من إطلاق أولى سياراتها الكهربائية "لوسيد آير" (Lucid Air) في عام 2020.

وكانت لوسيد قد كشفت عن سيارتها لوسيد آير لأول مرة في معرض لوس أنجلوس للسيارات عام 2016، وبعدها بعام جلبت نسخة نموذجية إلى معرض لاس فيغاس، وحينها أعلنت الشركة أنها سوف تكون متوفرة للبيع بسعر 60 ألف دولار للطراز الأساسي في عام 2019.

ولم تتمكن الشركة الأم -التي تدير لوسيد موتورز- أتيفا (Atieva) من الحصول على ما يكفي من المال لإنتاج لوسيد آير. ولهذا أغلقت الشركة موقعًا في ولاية أريزونا حيث كانت تريد بناء مصنع بقيمة 700 مليون دولار.

وبموجب الصفقة مع السعودية، ستستخدم شركة لوسيد التمويل لبناء مصنعها، استعدادا للطرح العالمي للسيارة والمقرر أن يبدأ في أميركا الشمالية.

وقال بيتر رولينسون كبير مسؤولي التقنية في لوسيد في بيان "إن تقارب التقنيات الجديدة يعيد تشكيل صناعة السيارات، لكن الفوائد من هذه الصناعة لحد الآن لم تتحقق". لهذا تسعى لوسيد آير بهذا التمويل إلى أن تسرع إنتاج السيارات الكهربائية لدعم هذه الصناعة.

ومن جانبه قال متحدث باسم صندوق الاستثمار السعودي "من خلال الاستثمار في سوق السيارات الكهربائية التي تشهد توسعا سريعا، يكتسب الصندوق نموا متزايدا على المدى الطويل، مما يزيد إيرادات الصندوق ويعمل على تنويع مصادر الدخل في المملكة العربية السعودية".

تأتي هذه الصفقة بعد أسابيع من شراء السعودية 5% من شركة تيسلا الأميركية المشهورة بصناعة السيارات الكهربائية والتي انخفض سعر سهمها بنسبة 2% في التعاملات المبكرة بعد إعلان صفقة لوسيد موتورز. 

المصدر : مواقع إلكترونية