ثلاثة كواكب تلتقي القمر خلال سبتمبر الجاري

رسم توضيحي لكواكب مجموعتنا الشمسية (دار التقويم القطري)
رسم توضيحي لكواكب مجموعتنا الشمسية (دار التقويم القطري)

ستصل ثلاثة كواكب من كواكب مجموعتنا الشمسية (المشتري، وزحل، والمريخ) إلى أقرب نقطة من القمر في السماء في أوقات مختلفة على مدار شهر سبتمبر/أيلول الجاري مما يتيح لسكان المنطقة العربية رؤيتها ورصدها بالعين المجردة، كما سيتمكنون أيضا من رؤية كوكب الزهرة.

وتكمن أهمية تلك الظواهر في أنها فرصة جيدة لرؤية ورصد هذه الكواكب والقمر معا في الأوقات المعلنة، بالإضافة إلى أنها تؤكد مدى دقة الحسابات الفلكية في حساب مدارات حركة الكواكب والنجوم حولنا، وتعتبر أيضا دليلا مهما لهواة الفلك للتعرف على منظر السماء وما يمكنهم رصده من أجرام سماوية مع القمر خلال هذا الشهر، علما بأن تلك الظواهر الفلكية لن تؤثر على كوكب الأرض.

وذكر الخبير الفلكي في دار التقويم القطري بشير مرزوق أن الكوكب ذا الحلقات الرائعة "زحل" سيلتقي يوم غد الاثنين 17 سبتمبر/أيلول قمر شهر المحرم حيث سيكون على بعد زاوي قدره درجتان قوسيتان جنوب مركز القمر.

وسيتمكن سكان المنطقة العربية من رصد القمر وزحل معا أعلى الأفق الجنوبي الغربي من وقت غروب شمس الاثنين وحتى موعد غروب زحل على سماء كل دولة.

وأضاف مرزوق أن الكوكب الأحمر "المريخ" سيصل عند أقرب نقطة من القمر يوم الخميس 20 سبتمبر/أيلول، وسيكون على بعد زاوي قدره خمس درجات قوسية جنوب مركز القمر.

ويمكن لسكان دول المنطقة العربية الاستمتاع برصد ورؤية المريخ والقمر معا أعلى الأفق الجنوبي الشرقي من بعد غروب الشمس وحتى موعد غروب المريخ.

وكان عملاق مجموعتنا الشمسية "المشتري" أول الكواكب الثلاثة اقترابا من القمر، حيث ظهر يوم الجمعة الماضي على بعد زاوي قدره أربع درجات جنوب مركز هلال شهر المحرم وأمكن لسكان المنطقة رصده بالعين المجردة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

ربما يعتبر كوكب الأرض فائق الضخامة، لكنه ليس أكبر كواكب المجموعة الشمسية، فإذا تحدثنا عن أحجام النجوم زادت ضآلته، ثم تأتي المجرات، فما هو أكبر كائن في الكون؟

رغم الإدراك المتزايد لما يجري حولنا في الكون بفضل التقدم العلمي الكبير فإن هذا دافع لظهور ألغاز وغرائب عجيبة لا يزال العلماء يجهلون حتى الآن كيفية حصولها أو تفسيرها.

المشتري كوكب غازي وهو أكبر كواكب المجموعة الشمسية، يملك جاذبية هائلة ونحو مئتي قمر، وهو رابع ألمع جرم في السماء بعد الشمس والقمر والزهرة. وهذا المقال يعرفنا على مزاياه الفريدة.

المريخ أكثر كواكب المجموعة الشمسية استقطابا للأنظار ومحط اهتمام وكالات الفضاء العالمية المختلفة، ولأنه يقع في منطقة الحياة التي تضمه والأرض، لذا يأمل العلماء باستيطانه في يوم ما.

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة