الهند تطمح إلى إرسال رواد للفضاء في 2022

الهند تملك طموحات كبيرة لغزو الفضاء بدأتها بإرسال مسبار إلى القمر وآخر إلى مدار المريخ (رويترز)
الهند تملك طموحات كبيرة لغزو الفضاء بدأتها بإرسال مسبار إلى القمر وآخر إلى مدار المريخ (رويترز)

أعلنت الهند أنها سترسل روادا إلى الفضاء بحلول عام 2022، مما قد يجعلها -في حالة نجاحها- رابع دولة في العالم تقوم بمهمة فضائية مأهولة بعد الولايات المتحدة والصين وروسيا.

جاء ذلك خلال خطاب رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي في احتفال بيوم الاستقلال السنوي، قال فيه "قررنا أنه بحلول عام 2022، عندما تستكمل الهند 75 سنة من الاستقلال، أو قبل ذلك، سيذهب ابنا أو ابنة من الهند إلى الفضاء".

وأكد رئيس منظمة أبحاث الفضاء الهندية (إيسرو) كيلاسافاديفو سيفان الجدول الزمني، وقال إن رواد فضاء ومركبة تحمل اسم "فيومانوتس" (المستمد من كلمة سنسكريتية تعني "فضاء") سيمضون سبعة أيام على الأقل في الفضاء.

وقال إن رئيس الوزراء حدد الهدف في عام 2022 "وواجبنا الوفاء به"، وأضاف أنهم أكملوا العديد من التقنيات مثل غرفة الطاقم وأنظمة الهروب، مشيرا إلى أن المشروع قيد التنفيذ، وأنهم الآن بحاجة إلى تحديد الأولويات وتحقيق الهدف.

وبحسب سيفان، فإن المهمة -التي اقترحت أول مرة قبل نحو عقد من الزمان- ستكلف وكالة الفضاء الهندية أقل من 1.1 مليار جنيه إسترليني. وستسبقها بعثتان غير مأهولتين، ستنطلق أولاهما عام 2020.

يذكر أنه تم تأسيس برنامج الفضاء الهندي عام 1962، وفي عام 1984 أصبح طيار القوات الجوية السابق راكيش شارما أول هندي يرحل إلى الفضاء كجزء من بعثة سوفياتية، كما شارك رواد فضاء من أصول هندية في مهمات إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا).

وتم أطلاق أول مسبار هندي إلى القمر قبل عقد من الزمن، وفي سبتمبر/أيلول 2014 نجحت وكالة الفضاء الهندية في وضع مركبة فضائية بمدار المريخ، لتصبح رابع برنامج فضاء في العالم ينجح في ذلك، وبتكلفة تعادل عُشر التكلفة التي تحملتها ناسا لإرسال مركبة إلى مدار الكوكب الأحمر قبل ذلك بعام.

المصدر : غارديان

حول هذه القصة

بعد خمس سنوات من إطلاقها مهمة ناجحة رخيصة التكاليف إلى القمر تستعد الهند لإطلاق مهمة أخرى مماثلة رخيصة التكاليف ولكن إلى كوكب المريخ، حيث ستكلف المهمة ثمانين مليون دولار وهو مبلغ يقل عن نصف ثمن طائرة بوينغ دريملاينر.

تمكنت الهند قبل أيام من إطلاق مركة فضائية في مهمة تستغرق نحو 300 يوم هدفها الوصول إلى مدار كوكب المريخ، وكان أبرز ما لفت الاهتمام هو تكلفة المهمة الهندية البالغة 73 ألف دولار مقارنة بما يزيد عن 671 ألف دولار.

قالت ناسا إنها تعتزم إرسال مسبار جديد للمريخ عام 2020 لكنها لم تحدد بعد أولويات المهمة الجديدة، مشيرة إلى أن المسبار الجديد سيستخدم قطع الغيار والنماذج الهندسية التي تم تطويرها لكيريوسيتي -الذي يستكشف المريخ حاليا- حفاظا على انخفاض التكاليف.

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة