بالصدفة.. اختراع بطارية أفضل للهواتف الذكية

smartphone استعادة إعدادات المصنع تعتبر الطريقة الأكثر نجاحا لتسريع وتيرة عمل الهواتف الذكية القديمة
شمل التطور التقني خلال السنوات الماضية كافة جوانب الهواتف المحمولة باستثناء بطارياتها التي لم تشهد تحسنا ملحوظا (الألمانية)

يتفوق الهاتف المحمول حاليا في كل جوانبه تقريبا عما كان عليه قبل عشرين سنة، فبإمكانه التقاط الصور وتفقد البريد الإلكتروني وتشغيل الأفلام ويملك معالجا كان سيعتبر في الجيل السابق حاسوبا خارقا، لكن مع ذلك فإن للهواتف الحالية عيبا واحدا، وهو أن بطارية هواتف التسعينيات كانت تدوم أياما، أما اليوم فإنها تدوم ساعات.

بيد أن باحثين يعتقدون أنهم ربما وجدوا حلا لهذه المعضلة، وهو شكل جديد من الكربون يمكن أن يضاعف سعة البطارية ويزيد عدد دورات الشحن ويقلص بشكل ملحوظ مخاطر انفجارها.

وتوصل الباحثون إلى المادة "أو أس بي سي-1" (OSPC-1) بالصدفة تقريبا، إذ كانوا يعملون على صنع أشكال مسامية من الكربون وأدركوا أن المادة التي صنعوها لا يمكنها تخزين كميات ضخمة من أيونات الليثيوم فحسب، بل -لدهشتهم- يمكنها أيضا أن تكون موصلة للكهرباء.

فصنع بطاريات أفضل يعتبر أحد التحديات التقنية في عصرنا. ففي حين تحسنت الإلكترونيات أضعافا مضاعفة، فإن التحسن على البطاريات كان طفيفا. ومن أجل إزالة الكربون من الاقتصاد، فإن البطاريات المحسنة ستكون ضرورية خاصة بالنسبة للنقل، فكيلوغرام من بطارية الليثيوم التقليدية يخزن حوالي 1% من طاقة كيلوغرام من البنزين.

وجاءت الدراسة من فريق لا علاقة له بأبحاث البطاريات، ويوضح آبلي تريوين من جامعة لانكستر ذلك بقوله إنهم أرادوا أن يجربوا صنع شكل جديد من الكربون فاخترعوا مادة أشبه بالألماس، لكن في حين أن الألماس غير موصل للكهرباء، وجدوا أن مادتهم موصل جيد، فأرادوا معرفة إن كانت تصلح لاستخدامها في البطاريات، فاختبروا قدرتها على امتصاص أيونات الليثيوم، وتفاجئوا بالنتيجة.

ولا يتعلق الأمر بسعتها فقط. فمقارنة مع الغرافيت الذي يستخدم في بطاريات الليثيوم اليوم، لم تتمدد وتتقلص المادة مع كل شحنة، وهي العملية التي تسبب استهلاك بطاريات الهواتف. كما أنها لم تنتج محاليل الليثيوم التي يمكن أن تنمو كثيرا في بعض البطاريات مسببة دوائر كهربائية قصيرة قد تؤدي لانفجارها.

يقول تريوين إن الناس اليوم يُرقُّون هواتفهم بسبب فشل بطارياتها لكن في المستقبل فإن البطارية يمكن أن تدوم أكثر من الهاتف.

ورغم أن البحث لا يزال في مرحلة مبكرة، فإن علماء آخرين متحمسون لنتائجه، إذ يقول عالم البطاريات في جامعة كوليدج لندن إنهم ربما يكونون أمام اكتشاف كبير.

المصدر : تايمز

حول هذه القصة

battery charging (pixabay.com)

تستهلك الهواتف الذكية الحديثة طاقة البطاريات بشكل سريع نظرا لزيادة استخدامها في الاتصال بالإنترنت ومشاهدة مقاطع الفيديو والموسيقى، ولكن يمكن إطالة عمر بطارية الهاتف باتباع عدد من النصائح.

Published On 20/2/2018
A Samsung Note 7 handset is pictured next to its charred battery after catching fire during a test at the Applied Energy Hub battery laboratory in Singapore October 5, 2016. REUTERS/Edgar Su TPX IMAGES OF THE DAY

قالت وكالة حكومية أميركية إن معايير السلامة الخاصة ببطاريات الليثيوم بحاجة لتحديث، بعد أن استدعت شركة سامسونغ على نطاق واسع هاتفها نوت7، إثر عيوب في البطارية تسببت باشتعال بعض الأجهزة.

Published On 25/1/2017
cubesat battery prototype (NASA)

طور فريق من الباحثين نموذجا أوليا لبطارية صلبة جديدة نحيفة جدا، بحيث يمكن استخدامها في هيكلية الأقمار الصناعية المصغرة، مما يوفر مساحة كبيرة يمكن استغلالها لإضافة مكونات علمية أخرى.

Published On 13/2/2017
THIS IMAGE HAS BEEN BINNED. The various thickness of a Nexus 6P, Apple iPhone 6, and a Samsung Note 7 handsets are pictured at the Applied Energy Hub battery laboratory in Singapore October 5, 2016. REUTERS/Edgar Su

طوّر علماء صينيون نوعا جديدا من البطاريات لها خصائص فريدة حيث يمكن شحنها خلال ثانية، إضافة إلى قدرتها على العمل بشكل فعال بعد ربع مليون عملية شحن.

Published On 24/12/2017
المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة