ظاهرة "عبور المريخ" تتيح رؤيته بالعين المجردة

The planet Mars is shown May 12, 2016 in this NASA Hubble Space Telescope view taken May 12, 2016 when it was 50 million miles from Earth. Earth's neighbor planet makes its closest approach in a decade this month, providing sky-watchers with a celestial show from dusk to dawn. NASA/Handout via Reuters ATTENTION EDITORS - THIS IMAGE WAS PROVIDED BY A THIRD PARTY. EDITORIAL USE ONLY
ظاهرة العبور القريب للمريخ تحدث بسبب المدارات البيضاوية للأرض والمريخ في حركتهما حول الشمس (رويترز)

يمر المريخ في أقرب نقطة له من الأرض منذ 15 عاما في ظاهرة تعرف باسم "عبور المريخ"، وتوفر فرصة جيدة لرصد الكوكب الأحمر حتى بالعين المجردة.

وترى إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) أن هذا العبور يعد فرصة مثالية للاستفادة من هذه المسافة القريبة نسبيا في إرسال مركبات استكشاف للمريخ. وهذا هو السبب في أن بعثات المريخ تميل إلى إطلاقها كل عامين تقريبا، لأن تلك هي الفترة الزمنية التي يتكرر فيها حدوث المرور القريب.

وهذه المرة أطلقت ناسا مهمة "إنسايت"، وهي عبارة عن مركبة روبوتية متحركة ستصل إلى الكوكب الأحمر في وقت لاحق هذا العام.

لكن بإمكان الناس على الأرض الحصول على نظرة جيدة للمريخ أيضا، فهذا العبور يعد من القرب بدرجة كافية لرؤية استثنائية تتيح للناس مشاهدة تفاصيل الكوكب من خلال التلسكوب، أو حتى رصدها بالعين المجردة.

وتحدث هذه الظاهرة لأن الأرض والمريخ لا تملكان مدارات دائرية تماما وإنما يدوران حول الشمس بشكل بيضاوي، ويمكن لهذا المدار أن يتأثر أحيانا بفعل الكواكب الأكبر في مجموعتنا الشمسية.

وأحيانا ينقل المدار البيضاوي بعض الكواكب بعيدا عن بعض، وفي أحيان أخرى يجعلها قريبة، والعبور القريب الحالي هو نتيجة تلك الحركة، حيث يجعل العالمين متقاربين.

وتعني كل الحقائق السابقة أنه ليست كل ظواهر العبور القريب متماثلة، وتقول ناسا إن المريخ كان في أقرب عبور له من الأرض منذ نحو ستين ألف سنة في عام 2003، ولن يكون بمثل ذلك القرب مرة أخرى حتى عام 2287.

وفي جميع حالات العبور القريب فإن المريخ لا يقترب من الأرض مطلقا لمسافة أقل من 54.5 مليون كيلومتر.

المصدر : إندبندنت

حول هذه القصة

NASA's Curiosity Mars rover is seen at the site from which it reached down to drill into a rock target called 'Buckskin' on lower Mount Sharp in this low-angle self-portrait taken August 5, 2015 and released August 19, 2015. The selfie combines several component images taken by Curiosity's Mars Hand Lens Imager (MAHLI) during the 1,065th Martian day, or sol, of the rover's work on Mars, according to a NASA news release. REUTERS/NASA/JPL-Caltech/MSSS/Handout THIS

يشهد سطح المريخ حاليا عاصفة غبار هائلة تغطي مساحة بمثل مساحة أميركا الشمالية وروسيا مجتمعتين، كما أنها تهدد بإنهاء مهمة المركبة المريخية الجوالة “أوبورتيونيتي” إلى الأبد.

Published On 13/6/2018
NASA's Mars Helicopter, a small, autonomous rotorcraft, which will travel with the agency's Mars 2020 rover, currently scheduled to launch in July 2020, to demonstrate the viability and potential of heavier-than-air vehicles on the Red Planet, is shown in this artist rendition from NASA/JPL in Pasadena, California, U.S. May 11, 2018. Courtesy NASA/JPL-Caltech/Handout via REUTERS ATTENTION EDITORS - THIS IMAGE HAS BEEN SUPPLIED BY A THIRD PARTY.

تخطط ناسا لإرسال مروحية دون طيار إلى المريخ في عام 2020، على أمل أن تتمكن من التحليق في غلافه الجوي الذي هو أرق بمئة مرة من الغلاف الجوي للأرض.

Published On 13/5/2018
The NASA Martian lander InSight dedicated to investigating the deep interior of Mars is seen in an undated artist's rendering. NASA on Wednesday said it would fix the InSight lander that was grounded in December due to a leak in its primary science instrument, putting the mission back on track for another launch attempt in 2018. REUTERS/NASA/JPL-Caltech/Handout via Reuters THIS IMAGE HAS BEEN SUPPLIED BY A THIRD PARTY. IT IS DISTRIBUTED, EXACTLY AS RECEIVED BY REUTERS, AS A SERVICE TO CLIENTS. FOR EDITORIAL USE ONLY. NOT FOR SALE FOR MARKETING OR ADVERTISING CAMPAIGNS

أطلقت وكالة الفضاء والطيران الأميركية (ناسا) أول مسبار آلي لاستكشاف أعماق كوكب المريخ بحثا عن معلومات بشأن تشكل الكوكب الأحمر.

Published On 7/5/2018
المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة