ناسا تبحث عن فرص حياة على كواكب خارجية

TESS, the Transiting Exoplanet Survey Satellite, is shown in this photo obtained by Reuters on March 28, 2018. NASA plans to send TESS into orbit from the Kennedy Space Center in Florida aboard a SpaceX Falcon 9 rocket set for blastoff sometime between April 16 and June on a two-year mission. NASA/Handout via REUTERS ATTENTION EDITORS - THIS IMAGE WAS PROVIDED BY A THIRD PARTY.
خبراء يعاينون القمر الاصطناعي الذي سيبحث عن الكواكب القابلة للعيش (رويترز)

تستعد وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" لإطلاق قمر اصطناعي في إطار بحث الوكالة عن كواكب خارجية، من بينها كواكب قابلة للعيش عليها.

ومن المقرر انطلاق القمر الاصطناعي الاستقصائي للكواكب الخارجية العابرة من قاعدة كيب كانافيرال بولاية فلوريدا.

ويعتزم القمر الاصطناعي استطلاع مئتي ألف من النجوم الأكثر سطوعا بالقرب من الشمس بحثا عن كواكب خارجية وكواكب تدور حول نجم مثل نظامنا الشمسي. 

وتقول ناسا إن القمر الاصطناعي سوف يتمكن من اكتشاف النجوم عندما يتم حجب جزء من ضوء نجومها المضيفة بصورة دورية.

ويتوقع علماء الوكالة أن تصدر المهمة بيانا بالآلاف من الكواكب الخارجية المحتملة، ومن بينها نحو ثلاثمئة من المتوقع أن يتراوح حجم الواحد منها بين حجم الأرض أو ضعفه.

وقالت ناسا إن القمر الاصطناعي سوف يسعى للعثور على كواكب خارجية تتمتع بأكثر ظروف واعدة للحياة عليها. وسوف يتم نقل البيانات للأرض، حيث يتم إجراء عمليات رصد لاحقة لتأكيد وجود كواكب خارجية حقيقة.  

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

NASA’s Hubble Space Telescope image of a blue supergiant star the Icarus, the farthest individual star ever seen, is shown in this image released April 2, 2018. The panels at the right show the view in 2011, without Icarus visible, compared with the star's brightening in 2016. Courtesy NASA, ESA, and P. Kelly/University of Minnesota/HANDOUT via REUTERS ATTENTION EDITORS - THIS IMAGE HAS BEEN SUPPLIED BY A THIRD PARTY.

تمكن تلسكوب الفضاء هابل من رصد أبعد نجم فردي حتى الآن ويبعد عنا تسعة مليارات من الأعوام، أي أنه نشأ عندما كان الكون بنسبة 30% من عمره الحالي، وفقا للعلماء.

Published On 3/4/2018
The collision of two black holes - a tremendously powerful event detected for the first time ever by the Laser Interferometer Gravitational-Wave Observatory, or LIGO - is seen in this still image from a computer simulation released in Washington February 11, 2016. Scientists have for the first time detected gravitational waves, ripples in space and time hypothesized by Albert Einstein a century ago, in a landmark discovery announced on Thursday that opens a new window

وجدت دراسة حديثة أن الثقوب السود الهائلة التي توجد عادة في مراكز المجرات ربما تؤثر بشكل كبير على أنظمة الثقوب السود الثنائية إذا اقتربت منها فتصدر أمواج الجاذبية.

Published On 4/4/2018
المزيد من أقمار اصطناعية
الأكثر قراءة