نظام "سيلفيش" جديد للهواتف الرخيصة

الحاسوب المصغر "جيميني"، يعد من أوائل الأجهزة التي تستخدم الإصدار الثالث من نظام التشغيل سيلفيش (بلانيت كمبيوتينغ)
الحاسوب المصغر "جيميني"، يعد من أوائل الأجهزة التي تستخدم الإصدار الثالث من نظام التشغيل سيلفيش (بلانيت كمبيوتينغ)

كشفت شركة جولا الفنلندية خلال مشاركتها في مؤتمر الجوال العالمي بمدينة برشلونة الإسبانية الذي اختتم أمس الخميس، عن إصدار جديد من نظام التشغيل "سيلفيش" (Sailfish) موجه للهواتف منخفضة التكلفة.

ولمن لا يعرف "سيلفيش"، هو نظام تشغيل يعتمد على نواة نظام التشغيل لينوكس مفتوح المصدر، يمكن استخدامه في العديد من الأجهزة مثل الهواتف الذكية والحواسيب الشخصية والمحمولة واللوحية، وقد أطلقت جولا أول إصدار منه في نوفمبر/تشرين الثاني 2013 لاستخدامه في أجهزتها لكنه متاح أيضا لكافة الشركات الأخرى.

وأوضحت جولا أن الإصدار "سيلفيش أو أس 3" يأتي بواجهة مستخدم مطورة لكي تعمل بصورة أسرع وتتيح تشغيل الكثير من الأجهزة.

ومن ضمن النماذج الجديدة التي ظهرت بمعرض برشلونة وتعمل بهذا الإصدار، هاتف سوني إكسبيريا "أكس أي2″، والحواسيب اللوحية من إنتاج شركة "إنوي"، وكذلك الحاسوب المصغر "جيميني بي دي أي" (Gemini PDA) الذي يشتمل على لوحة مفاتيح كاملة، ويمكن استعماله كجهاز متعدد الإقلاع بواسطة نظام تشغيل غوغل أندرويد أو لينوكس أو نظام سيلفيش أو أس.

ويمتاز الإصدار "سيلفيش أو أس 3" بأنه يدعم هواتف "أل تي إي" منخفضة التكلفة مثل هاتف نوكيا 3310 رغم عدم وجود شاشة لمسية بمثل هذه النماذج من الهواتف، حيث يكون التحكم عن طريق الأزرار.

ومن ضمن مزايا نظام التشغيل سيلفيش إمكانية تثبيت تطبيقات أندرويد عليه، وبالتالي يمكن مثلا تثبيت تطبيق التراسل الفوري واتساب على الهواتف الذكية منخفضة التكلفة واستعمالها.

ومن المقرر إطلاق الإصدار سيلفيش أو أس 3 الجديد خلال الربع الثالث من العام الجاري.

المصدر : الألمانية + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

تعمل هواوي على تطوير نظام تشغيل خاص بها للهواتف الذكية، في خطوة تشابه ما فعلته سامسونغ بتطوير “تايزن”، وذلك تحسبا لتدهور العلاقة بينها وبين غوغل المطورة لنظام أندرويد.

تخطط شركة يولا الفنلندية المطورة لنظام تشغيل الأجهزة الذكية “سيلفيش” لطرح نسخة من هذا النظام للأجهزة العاملة بنظام أندرويد بحيث يمكن تركيبها بسهولة على تلك الأجهزة كنظام ثانوي، مشيرة إلى أنها تدرس طرح هذه النسخة بالسوق الصينية أولا.

دعت شركة سامسونغ نظيرتها موزيلا للتعاون بينهما لتقوية العلاقة بين نظامي تايزن وفايرفوكس بالشكل الذي يمكنهما من مواجهة أنظمة التشغيل الذكية الأخرى، مشيرة إلى أن تقنية “إتش تي إم إل5” التي يتبناها النظامان تسهل كثيرا من عملية التعاون هذه.

يهيمن نظاما أندرويد و”آي أو أس” على سوق أنظمة تشغيل الهواتف الذكية، لكن أنظمة أخرى مفتوحة المصدر بدأت بالظهور مؤخرا ومن بينها “فايرفوكس” و”أوبنتو” و”تايزن” وهي أنظمة وجدت دعما من بعض الشركات الكبرى المصنعة للهواتف الذكية مثل سامسونغ و”زد.تي.إي” وألكاتل.

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة