صاروخ المريخ يستعد لرحلته الأولى في 2019

الملياردير إيلون ماسك مؤسس شركة سبيس إكس (رويترز)
الملياردير إيلون ماسك مؤسس شركة سبيس إكس (رويترز)

في ظهور مفاجئ بمؤتمر التكتل السنوي لصناعة الأفلام والإعلام التفاعلي والمهرجانات الموسيقية (إس إكس إس دبليو) أمس الأول الأحد في ولاية تكساس الأميركية أعلن إيلون ماسك صاحب شركة تكنولوجيا استكشاف الفضاء "سبيس إكس" أن صاروخ المريخ الذي ابتكرته الشركة يمكن أن يكون جاهزا لرحلات تجريبية في وقت قريب من العام المقبل.

وكان رجل الأعمال الملياردير قد قال في وقت سابق إنه يهدف إلى إطلاق مهمة شحن إلى المريخ بحلول عام 2022 كجزء من خطة لإقامة مستعمرة بشرية في نهاية المطاف على الكوكب الأحمر.

وأشار ماسك إلى أن الجيل القادم من نظام الصواريخ "بي إف آر" سيكون قادرا على السفر بين الكواكب، وسيكون قابلا أيضا لإعادة الاستخدام بالكامل إذا كان المشروع ناجحا.

يشار إلى أن إطلاق واحد من نظام الصواريخ "بي إف آر" يمكن أن تبلغ تكلفته من خمسة إلى ستة ملايين دولار فقط، مما يجعله أرخص في الرحلة الواحدة من أول صاروخ أنتجته الشركة (فالكون آي) الذي صمم لإطلاق الأقمار الصناعية إلى مدار الأرض.

وعلى المدى القصير ستحتاج مستعمرة المريخ إلى قباب زجاجية لزراعة المحاصيل ومحطات الطاقة والبنية التحتية الأساسية الأخرى.

المصدر : نيوزويك

حول هذه القصة

حذّر الرئيس التنفيذي لشركة تسلا للسيارات الكهربائية إيلون ماسك من أن الذكاء الاصطناعي يشكل أكبر تهديد للحضارة، وأن علينا اتخاذ إجراءات استباقية لتدارك الخطر من خلال إصدار التنظيمات.

إيلون ماسك، مهندس ومخترع وملياردير من أصل جنوب أفريقي، يحمل الجنسيتين الأميركية والكندية، يملك شركة “سبيس أكس” التي أطلقت في فبراير/شباط 2018 أقوى صاروخ في العالم.

عمليات الإطلاق الفضائي كانت تكلفتها في وقت ما مئات الملايين لكنها انخفضت كثيرا مع دخول شركات خاصة هذا المجال، وعلى رأسها “سبيس أكس” لمؤسسها الملياردير إيلون ماسك.

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة