كيف تعرف إن كنت من ضحايا اختراق فنادق ماريوت؟

تستخدم شركة ماريوت نظام حجز منفصلا عن شبكة ستاروود التي تساعدها على إدارة أكثر من 1000 فندق حول العالم (رويترز)
تستخدم شركة ماريوت نظام حجز منفصلا عن شبكة ستاروود التي تساعدها على إدارة أكثر من 1000 فندق حول العالم (رويترز)

أعلنت سلسلة فنادق ماريوت الشهيرة أمس الجمعة أنها تعرضت لاختراق تسبب في تسريب معلومات 500 مليون نزيل لسلسلة فنادق ستاروود العالمية.

وقالت ماريوت إنه ابتداءً من عام 2014، تمكن المتسللون من الوصول إلى معلومات العملاء في قاعدة بيانات نظام الحجوزات في ستاروود، بما في ذلك عناوين البريد الإلكتروني ومعلومات جواز السفر.

وستتواصل الشركة -كما قالت- عبر البريد الإلكتروني مع العملاء المتأثرين الذين أقاموا في أحد فنادق ستاروود قبل 11 سبتمبر/أيلول الماضي، ولديها عناوين بريدهم الإلكتروني.

لذلك إذا كنت من المقيمين بأحد فنادق ستاروود خلال تلك الفترة وتود معرفة إذا كنت ممن تأثر بالاختراق، فابحث في بريدك الإلكتروني عن رسالة من starwoodhotels@email-marriott.com.

ولم يتم التأكد من المعلومات التي تم الوصول إليها تمامًا، لكن ماريوت قالت إنها قد تتضمن اسم الضيف وعنوان بريده ورقم هاتفه وبريده الإلكتروني ورقم جواز السفر ومعلومات حساب الضيف وتاريخ الميلاد والجنس ومعلومات الوصول والمغادرة وتاريخ الحجز وتفضيلات الاتصال.

وبينما قالت ماريوت إن أرقام بطاقات الائتمان وتواريخ انتهاء الصلاحية ليست معرضة للخطر لأنها مشفرة، لكنها لم تؤكد إن كانت هذه المعلومات ضمن المعلومات المسربة أم لا.

وتستخدم الشركة نظام حجز منفصلا عن شبكة ستاروود التي تساعدها على إدارة أكثر من 1000 فندق حول العالم، لذلك لا يبدو أن الضيوف الذين قاموا بالحجز مباشرة في فنادق ماريوت قد تأثروا.

وقالت ماريوت إنها اتخذت بعض الخطوات لدعم الضيوف المتضررين، حيث نشرت قائمة من الأسئلة الشائعة على موقع الويب تم إنشاؤها خصيصًا للحصول على معلومات حول الاختراق، بالإضافة لمركز اتصال مفتوح طوال الأسبوع ومتاح بلغات متعددة.

بالإضافة إلى ذلك، أعلنت الشركة أنها ستمنح الضيوف في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وكندا اشتراكا مجانيا لمدة عام كامل بخدمة WebWatcher التي تمكن العملاء من مراقبة معلوماتهم لدى الشركة على الإنترنت. كما أن الضيوف الأميركيين سيحصلون على خدمات استشارية مجانية بشأن الاحتيال وتغطية التعويضات.

المصدر : مواقع إلكترونية