"الحائط".. تلفزيون جديد لسامسونغ بقياس 146 بوصة

الشركة تقول إن إزالة أو إضافة وحدات جديدة للتلفزيون ليس لها أي تأثير سلبي على جودة الصورة المعروضة (سامسونغ)
الشركة تقول إن إزالة أو إضافة وحدات جديدة للتلفزيون ليس لها أي تأثير سلبي على جودة الصورة المعروضة (سامسونغ)

كشفت شركة سامسونغ عن تلفزيون ضخم جديد بتقنية "مايكرو ليد" يبلغ قياس شاشته 146 بوصة وأطلقت عليه اسم "الحائط" (The Wall).

وتستند "مايكرو ليد" (MicroLED) إلى تقنية سامسونغ لشاشة السينما المصممة للمسارح السينمائية، ورغم أن تلفزيون "الحائط" يأتي بقياس كبير هو 146 بوصة لكن بإمكانه أن يصبح أكبر، وذلك لأنه يعتمد تصميم "الوحدات" (modular).

ووفقا لسامسونغ، فإن بإمكان المستخدم إضافة أو إزالة وحدات لجعل التلفزيون أكبر أو أصغر، وفي أي وضعية فإن تعديل قياس الشاشة ليس له أي تأثير سلبي على جودة الصورة المعروضة.

وعلى عكس تلفزيونات إل سي دي التقليدية التي تستند إلى تقنية "ليد" (LED) -والتي تستخدم طبقة كريستال سائل وضوء "ليد" خلفي- فإن تقنية "مايكرو ليد" تستخدم مصفوفة من ملايين أضوية ليد الفردية الصغيرة جدا لتوليد الصورة.

وتشبه هذه التقنية تلك المستخدمة في لوحات النتائج (scoreboards) أو شاشات الجامبو (jumbo screens) التي تستخدم لعرض الإعلانات على جدران البنايات بالمدن الكبرى، أو لعرض صورة مكبرة للمطربين في الحفلات الغنائية الضخمة بالمسارح أو مشاهد المباريات في ملاعب الكرة، مع تعديل قياسها ليلائم الاستخدام المنزلي.

وتقول سامسونغ إنه تم اختيار القياس 146 بوصة ليتماشى مع الارتفاع القياسي لأسقف المنازل.

ولأن بإمكان كل ضوء ليد أن يشتغل أو يطفئ بصورة منفردة فإن شاشات "مايكرو ليد" تملك قدرات تباين لا محدودة تقريبا على غرار تلفزيونات "أوليد" (OLED)، وبإمكان تلفزيون "الحائط" الوصول إلى معدل إضاءة يبلغ ألفي شمعة، أي أعلى من أي شاشة إل سي دي ليد تم اختبارها، وفقا لموقع سي نت المعني بشؤون التقنية.

والجمع بين التباين العالي وشدة الإضاءة يمكن أن يخلق صورا عالية الجودة عند عرض الأفلام التي تستخدم تقنية المدى الديناميكي العالي (إتش دي آر).

ومن المتوقع أن تبدأ الشركة بشحن هذا التلفزيون في وقت لاحق هذا العام، لكنها لم تكشف عن سعره أو إن كان متوفرا حاليا.

يذكر أن الكشف عن تلفزيون "الحائط" جاء على هامش مشاركة سامسونغ في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية الذي ينطلق اليوم في لاس فيغاس في الولايات المتحدة ويستمر حتى 12 من هذا الشهر. 

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

كشفت شركة أل.جي عن تلفزيون ضخم بقياس 88 بوصة بدقة 8كي، ليصبح أول تلفزيون في العالم من نوعه وبهذه الدقة. وستعرض الشركة التلفزيون الجديد في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية بلاس فيغاس.

حتى مع امتلاك جهاز إسقاط ضوئي أو شاشة تلفزيون كبيرة ومكبرات صوت إضافية، فإن تجربة السينما المنزلية قد تظل ناقصة، ولكن من خلال حيل بسيطة يمكن الاستمتاع بأجواء سينمائية مميزة.

كشفت شياومي عن تلفزيون ذكي تقول إنه أنحف من آيفون، ويتميز بأنه مبني بنظام "الوحدات" بحيث يمكن استبدال أجزائه لترقيتها، ويدعم الصوت المحيطي "دولبي أتموس".

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة