غوغل تشتري جزءا من فريق الجوال بشركة أتش.تي.سي

أتش تي سي أكدت أن الاستحواذ لن يؤثر على عملها في مجال الهواتف الذكية الرائدة(رويترز)
أتش تي سي أكدت أن الاستحواذ لن يؤثر على عملها في مجال الهواتف الذكية الرائدة(رويترز)
أعلنت شركة غوغل عن خططها للاستحواذ على جزء من قسم فريق الهواتف الذكية في شركة أتش تي سي التايوانية مقابل 1.1 مليار دولار.

وقال رئيس قسم العتاد في غوغل ريك أوسترلو في منشور على مدونة الشركة "هؤلاء الزملاء الغوغليون المستقبليون مدهشون، ونحن نعمل بالفعل معا عن كثب على سلسلة هواتف بكسل، ونحن متحمسون لرؤية ما يمكن أن نفعله معا كفريق واحد".

كما يتضمن الاتفاق أيضا "ترخيصا غير حصري للملكية الفكرية لشركة أتش تي سي".

من جهته قال المدير المالي في شركة "أتش تي سي" بيتر شين إن شركته سوف توظف أكثر من ألفي باحث ومصمم بعد عقد الاتفاق نزولا من نحو أربعة آلاف، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز. الأمر الذي يجعل إعلان اليوم أقرب إلى الاستحواذ على المهارات منه إلى الاستحواذ التقليدي على المصادر.

وستواصل أتش تي سي عملها الخاص بالهواتف الذكية بعد نقل جزء مهم من مواهبها وعملياتها إلى غوغل.

وقال الرئيس التنفيذي لأتش تي سي تشير وانغ إن هذا الاتفاق "سيضمن استمرار الإبداع ضمن أعمالنا في مجالي هواتف أتش تي سي الذكية ونظارة فايف للواقع الافتراضي". وفي الواقع فإن البيان الصحفي للشركة يكشف أنها بدأت بالفعل التحضير للكشف عن هاتفها الرائد القادم.

وقد تأكد نبأ هذا الاستحواذ أمس الأربعاء عندما أعلنت أتش تي سي أنها ستوقف لفترة وجيزة التداول في بورصة تايوان، وذلك قبل صدور تأكيد رسمي من غوغل اليوم الخميس.

وهذه هي المرة الثانية التي تجري فيها غول عملية شراء ضخمة تتعلق بصناعة الهواتف الذكية، فقبل ست سنوات اشترت غوغل شركة موتورولا موبيليتي مقابل 12.5 مليار دولار، وقد قال الرئيس التنفيذي للشركة في ذلك الوقت لاري بيج، "معا سنعمل على خلق تجارب استخدام مذهلة ستعزز كامل النظام الإيكولوجي لأندرويد لما فيه مصلحة المستهلكين والشركاء والمطورين في كل مكان". 

المصدر : مواقع إلكترونية