يوتيوب تبدأ بعزل مقاطع الفيديو "المثيرة للجدل"

People are silhouetted as they pose with mobile devices in front of a screen projected with a Youtube logo, in this picture illustration taken in Zenica October 29, 2014. REUTERS/Dado Ruvic (BOSNIA AND HERZEGOVINA - Tags: BUSINESS SCIENCE TECHNOLOGY BUSINESS LOGO)
سيوجه المستخدمون الذين يبحثون عن كلمات مفتاحية معينة إلى فيديوهات تحارب التطرف، وفقا لغوغل (رويترز)

في يونيو/حزيران الماضي أعلنت غوغل أنها ستبدأ بعزل مقاطع الفيديو على يوتيوب التي لا تنتهك معاييرها مباشرة، لكنها تضم "محتوى دينيا أو عنصريا مثيرا للجدل"، وابتداء من هذا الأسبوع ستشرع الشركة بتنفيذ ما أعلنته.

ولن تتمكن الفيديوهات التي تندرج تحت الفئة المذكورة من تشغيل الإعلانات، وعليه لن يتمكن الذين ينشرونها من جني المال مقابل المحتوى، كما سيعطل نشر التعليقات على الفيديو.

وإضافة إلى ذلك لن تضم تلك الفيديوهات إلى أي من قوائم مقاطع الفيديو الموصى بها، ولن يشغل الفيديو عند تضمينه (embedded) في أي مواقع ويب أخرى، وستعرض شاشة تحذير قبل تشغيل الفيديو.

وتهدف تلك الإجراءات إلى الحد من مشاركة الفيديو وتقليل نسبة الوصول إليه، وفي مقابل تلك "الحالة المقيدة" للفيديوهات المثيرة للجدل تعرض غوغل أيضا ما تسميه "أسلوب إعادة توجيه" يرسل المستخدمين الذين يبحثون عن كلمات مفتاحية معينة إلى فيديوهات تكافح المحتوى المتطرف، على حد قولها.

وتستخدم الشركة تقنية تعلم الآلة لرصد الفيديوهات وتعقب وإزالة المحتوى الذي يخالف سياسات يوتيوب.

وسيستلم الذين ينشرون فيديوهات تندرج تحت الفئة المذكورة آنفا ملاحظة من الشركة وسيتمكنون من استئناف القرار إذا شعروا أن تلك القيود غير مبررة.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

سحبت شركات أميركية وأوروبية كبرى إعلانات بملايين الدولارات من موقع اليوتيوب التابع لشركة غوغل، بسبب ظهور إعلاناتها بجانب مقاطع فيديو تدعو “للتطرف”، على حد وصف هذه الشركات.

27/3/2017
المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة