بث مباشر لكسوف الشمس عبر بالونات

المشروع يستخدم خمسين بالونا لتقديم البث المباشر للكسوف (رويترز)
المشروع يستخدم خمسين بالونا لتقديم البث المباشر للكسوف (رويترز)

يستعد باحثون لبث مشاهد كسوف الشمس الذي ستشهده الولايات المتحدة يوم الاثنين المقبل على الهواء مباشرة عبر الإنترنت للمرة الأولى من مواقع تصوير ممتازة وغير معتادة، حيث إنها ستكون من بالونات موزعة في أنحاء البلاد ستقدم للجمهور مشاهد من السماء عندما يحجب القمر وجه الشمس.

وأقام فريق من الباحثين من جامعة ولاية مونتانا شراكة مع وكالة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) لإرسال أكثر من خمسين بالونا إلى ارتفاعات تبلغ 24,384 مترا لتصوير وقائع الكسوف.

وقالت كاساندرا رونيون إحدى المشاركات في المشروع "سنرى الأشكال والمشاهد المتنوعة التي يصنعها الكسوف فوق المناظر الطبيعية من الساحل إلى الساحل"، في إشارة إلى سواحل البلاد على المحيطين الهادي والأطلسي.

وسيطلق فريق رونيون من الأساتذة والطلبة بالونات من قارب تابع لخفر السواحل على بعد يتراوح بين تسعة و11 كيلومترا من ساحل تشارلستون الشرقي في كارولينا الجنوبية وهو آخر موقع سيمر عليه مشهد الكسوف.

وقالت أنجيلا دي جاردينز إحدى الباحثات في المشروع إنه سيسمح للعلماء بدراسة هالة الشمس ومدار القمر مما يوفر خبرة عملية للطلبة ويتيح مراقبة هذا الحدث العلمي الكبير للعامة.

ومشهد الكسوف الكلي الذي ستشهده البلاد هو الأول منذ عام 1979 الذي يمكن مشاهدته من أي ولاية من الولايات الأميركية المتجاورة (التي تجاور ولايات أخرى عن طريق البر) وعددها 48.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

كسوف الشمس من أهم الظواهر الفلكية التي أخذت انتباه الناس منذ القدم وما زالت. ورغم أن هذه الظاهرة الطبيعية باحت بكل أسرارها، فقد حظيت على مر الزمان وللآن باهتمام العلماء.

يشهد عدد كبير من سكان المنطقة العربية ومعظم دول شرق أفريقيا وآسيا الوسطى، غدا الاثنين، إحدى أبرز الظواهر الفلكية عام 2017، وتتمثل بخسوف جزئي للقمر هو الثاني والأخير لهذا العام.

شهدت مناطق مختلفة حول العالم خسوفا جزئيا للقمر وتمكنت مختلف الدول العربية من مشاهدته بوضوح، بينما رصد محبو الفلك وهواة التصوير الظاهرة ونشروا صورها على منصات التواصل الاجتماعي.

المزيد من علوم وتقنية
الأكثر قراءة