ديزني تنقل عشاق أفلامها إلى الواقعين المعزز والافتراضي

عشاق أفلام "حرب النجوم" سيحصلون على منصة واقع افتراضي خاصة بألعاب حرب النجوم ويتقمصوا دور "جيداي" (لينوفو)
عشاق أفلام "حرب النجوم" سيحصلون على منصة واقع افتراضي خاصة بألعاب حرب النجوم ويتقمصوا دور "جيداي" (لينوفو)
يبدو أن شركة ديزني الأميركية على قناعة تامة بالدور المتنامي لتقنيتي الواقع المعزز والواقع الافتراضي في استقطاب مزيد من المستخدمين إلى عالمها من الأفلام الخيالية من خلال جعل المستخدمين يعيشون شخصيات أفلامها لإنقاذ العالم.

فمن ناحية أعلنت شركتا لينوفو الصينية ولوكاس فيلم الأميركية -التابعة لشركة ديزني- المعروفة بسلسلة أفلام حرب النجوم، التعاون لتطوير نظارة واقع معزز خاصة بحرب النجوم.

وأصدرت الشركتان فيديو ترويجيا لهذه النظارة التي تأتي مع أداة تحكم تشبه سيف الليزر الشهير في أفلام حرب النجوم المعروف باسم "لايت سابر".

ولا يعرف الكثير عن النظارة أو موعد طرحها، لكن ستتضمن اللعبة معارك على الأرض وأخرى داخل السفن الفضائية، وسيتقمص المستخدم دور "جيداي"، البطل ذو القدرة الخارقة في سلسة أفلام حرب النجوم.

ومن ناحية أخرى كشفت ديزني عن تعاون بين "مارفل" شركة إستوديوهات الأفلام الأخرى التابعة لها والمشهورة بسلسلة أفلام "المنتقمون"، وشركتي أوكولوس وسانزارو غيمز لتطوير لعبة واقع افتراضي تحمل اسم "باورز يونايتد في آر"، حصريا لمستخدمي نظارة الواقع الافتراضي أوكولوس ريفت.

وستتيح اللعبة للمستخدمين لعب دور إحدى شخصيات الأبطال الوهميين في أفلام مارفل مثل "العملاق الأخضر" أو "كابتن مارفل" أو "روكت راكون".

وستتضمن اللعبة ميزة مهمة يتوقع أن تدفع مبيعاتها بشكل كبير وهي ميزة "اللعب التعاوني"، حيث بإمكان بعض اللاعبين تشكيل فريق ليختار كل لاعب لعب دور إحدى شخصيات مارفل، ليلعبوا معا في مهمات مشتركة ضمن بيئة الواقع الافتراضي.

وتخطط ديزني لإعلان شخصيات إضافية للعبة ابتداء من الأسبوع المقبل في معرض "كوميك-كون" في سان دييغو، علما أن لعبة "باورز يونايتد في آر" ستطرح في 2018.

المصدر : مواقع إلكترونية