كبسولة "هايبرلوب ون" فائقة السرعة أمام اختبار مهم

تطمح الشركة بالوصول إلى سرعة 402 كيلومتر في الساعة في مرحلة الاختبار المقبلة (رويترز-أرشيف)
تطمح الشركة بالوصول إلى سرعة 402 كيلومتر في الساعة في مرحلة الاختبار المقبلة (رويترز-أرشيف)

سيجري مهندسو شركة هايبرلوب ون الأميركية اختبارا مهما جدا لتقنية مستقبلية تسعى لخلق ثورة في وسائل النقل تهدف إلى إرسال ركاب وبضائع في كبسولة عبر نظام بين المدن من أنابيب مفرغة الهواء.

وتحضر شركة هايبرلوب ون، ومقرها لوس أنجلوس، التي تقف وراء التقنية، لإرسال كبسولة طولها 8.5 أمتار تنطلق عبر مجموعة مسارات ضمن اختبار تشغيل في نيفادا خلال الأسابيع القليلة المقبلة، وفقا للمتحدثة باسم الشركة مارسي سيمون.

وكان مفهوم هذه التقنية التي تعمل الشركة على تطويرها من إبداع إيلون ماسك مؤسس شركة الصواريخ سبيس أكس وشركة السيارات الكهربائية تسلا، الذي اقترح في 2013 إرسال كبسولات تضم ركابا عبر أنابيب ضخمة مفرغة الهواء بين لوس أنجلوس وسان فرانسيسكو.

وتطمح هايبرلوب ون بالوصول إلى سرعة 402 كيلومتر في الساعة في مرحلة الاختبار المقبلة.

وفي إطار تحضيرها لذلك الاختبار أصدرت الشركة أول أمس الأربعاء نتائج اختبار 12 مايو/أيار الماضي في صحراء نيفادا، وقالت الناطقة باسم الشركة ميرسي سيمون إن هايبرلوب ون انزلقت على عجلات للمرة الأولى فوق مسار باستخدام المغناطيس وإن الكبسولة انطلقت لمدة 5.3 ثوان ووصلت إلى سرعة 113 كيلومتر في الساعة.

ويتصور داعمو المشروع أن تصل سرعة هذه الحجرات إلى 1200 كيلومتر في الساعة، لكن المتشككين يقولون إن فكرة هايبرلوب تواجه تحديات العالم الحقيقي التي تتراوح بين الحصول على تراخيص البناء إلى إجراء انعطافات عند سرعات عالية جدا.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

أجرت شركة “هايبرلوب ون” أول اختبار حقيقي عام لنظام هايبرلوب فائق السرعة، واستطاعت مركبتها غير المأهولة الوصول إلى حاجز 186.6 كيلومترا في الساعة خلال 1.1 ثانية فقط.

12/5/2016

وقّعت هيئة الطرق والمواصلات بدبي أمس الثلاثاء اتفاقية مع شركة “هايبرلوب ون” الأميركية، للعمل على مشروع تجريبي لتطبيق نظام النقل الفائق السرعة “هايبرلوب” في الإمارات.

9/11/2016

أطلقت الصين أطول خط قطار فائق السرعة بالعالم يبلغ طوله ثلاثة آلاف كلم، وهو يربط بين بكين وغوانغتشو بجنوب البلاد. ومن المقرر أن يقطع القطار المسافة بين المدينتين خلال ثماني ساعات بعد أن كانت الرحلة تستغرق عشرين ساعة.

26/12/2012
المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة