بعد انتصارها على فيسبوك زينيماكس تقاضي سامسونغ

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

بعد انتصارها على فيسبوك زينيماكس تقاضي سامسونغ

نظارة سامسونغ غير في آر تستخدم تقنية أوكولوس (الأوروبية)
نظارة سامسونغ غير في آر تستخدم تقنية أوكولوس (الأوروبية)

أدت الحرب القانونية التي أشعلتها شركة زينيماكس ضد أوكولوس في آر -المملوكة لفيسبوك- والتي تتهمها فيها بسرقة أسرار تقنية تتعلق بتطوير تقنية الواقع الافتراضي، إلى تحقيق انتصار جزئي للأولى، ويبدو أن نشوة الانتصار دفعت زينيماكس لتصوّب رماحها نحو سامسونغ.

فقد رفعت الشركة الأميركية قضية ضد سامسونغ تتهمها فيها بانتهاك حقوق الملكية الفكرية نظرا لاستخدامها تقنية أوكولوس المتنازع عليها لتشغيل نظارتها للواقع الافتراضي "غير في آر".

وتتهم زينيماكس الشركة الكورية الجنوبية بمواصلة تطوير نظارتها رغم علمها بتفاصيل القضية القانونية المستمرة في المحاكم ضد أوكولوس، وقالت إن سامسونغ لم تطلب حتى الإذن باستخدام التقنية رغم إدراكها التام أنها قاضت أوكولوس بتهمة سرقة تقنيتها، وأضافت أن سامسونغ طرحت نسخة جديدة من نظارتها حتى بعدما انتصرت المحكمة لها جزئيا.

يذكر أن زينيماكس طالبت بتعويض بقيمة أربعة مليارات دولار من أوكولوس لسرقة أسرار تجارية، ضمن أشياء أخرى، عندما وظفت جون كارماك الشريك المؤسس لإحدى الشركات التابعة لها وتدعى "آي دي سوفتوير". وتتهم زينيماكس كارماك بأخذ التقنية التي كان يطورها معه إلى أوكولوس عندما انتقل للعمل لديها.

وفي النهاية حكمت المحكمة بأن على أوكولوس دفع نصف مليار دولار لزينيماكس بسبب انتهاك حقوق الملكية الفكرية، ولأن الشريك المؤسس لشركة أوكولوس بالمر لوكي انتهك شروط "الاتفاق غير المعلن". لكن المحكمة قررت أن أوكولوس لم تسرق أي أسرار تجارية، ولهذا لم تحصل زينيماكس على مبلغ الأربعة مليارات الذي كانت تطالب به.

وتسعى زينيماكس في القضية الجديدة إلى الحصول على تعويض عن انتهاك براءات الاختراع وبدل أضرار والأرباح المتحققة من مبيعات المنتجات مثار الجدل واستخدام الأسرار التجارية، مع الإشارة إلى أن أوكولوس لا تزال تكافح ضد قرار المحكمة وتصر على براءتها منذ البداية.

المصدر : مواقع إلكترونية