عـاجـل: رئيسة لجنة حقوق الإنسان بالاتحاد الأوروبي تدعو الاتحاد إلى إعادة النظر في حضور قمة العشرين بالرياض إثر قضية اختراق هاتف بيزوس

آبل تستحوذ على شركة للذكاء الاصطناعي

آبل قالت إنها تشتري من فترة لأخرى شركات تقنية أصغر ورفضت تأكيد أو نفي خبر الاستحواذ (رويترز)
آبل قالت إنها تشتري من فترة لأخرى شركات تقنية أصغر ورفضت تأكيد أو نفي خبر الاستحواذ (رويترز)

في إطار سعي شركات التقنية لتعزيز تفوقها في مجال تعلم الآلة والذكاء الاصطناعي، استحوذت آبل أمس على شركة "لاتيس داتا" مقابل مئتي مليون دولار أميركي، وفقا لموقع تك كرنتش المعني بشؤون التقنية نقلا عن مصدر لم يسمه.

وتستخدم شركة لاتيس داتا الذكاء الاصطناعي في محرك استدلال لفرز البيانات غير المنظمة (تعرف باسم البيانات المظلمة) وتحويلها إلى معلومات منظمة وقابلة للاستخدام.

ونقل تك كرنتش عن المصدر قوله إنه تم التوصل الى الاتفاق قبل نحو أسبوعين، وإن نحو عشرين مهندسا من لاتيس داتا انضموا إلى شركة آبل.

وتعليقا على ذلك، قال متحدث من آبل إنهم يشترون من فترة لأخرى شركات تقنية أصغر، وإنهم لا يناقشون أهدافهم أو خططهم من وراء ذلك الاستحواذ.

وتأسست لاتيس داتا عام 2015 على يد أربعة أشخاص من بينهم أستاذ بجامعة ستانفورد وآخر بجامعة ميشيغان، بهدف تحويل نظام "ديب دايف" الذي طوره ثلاثة من أعضاء الفريق بجامعة ستانفورد إلى مستهلك تجاري "لاستخراج معلومات ذات قيمة من البيانات المظلمة".

لكن ما هي البيانات المظلمة؟
وفقا لموقع تك كرنتش، فإن العالم الرقمي ينتج بيانات على نحو متسارع، فقد كان يوجد 4.4 زيتابايتات من البيانات عام 2013، ومن المتوقع أن يرتفع الرقم إلى 44 زيتابايت بحلول عام 2020، وتقدر شركة "آي بي أم" أن نحو 90% من البيانات الموجودة الآن أنتجت العامين الماضيين.

لكن ما بين 70 إلى 80% من تلك البيانات غير منظمة (يطلق عليها مظلمة) ولذلك فهي غير قابلة للاستخدام عندما يتعلق الأمر بالمعالجة أو التحليل، وتستخدم شركة لاتيس تقنية تعلُّم الآلة لترتيب تلك البيانات وجعلها أكثر قابلية للاستخدام.

وتطبيقات مثل هذا النظام متشعبة، فقد تستخدم في الشرطة الدولية لحل الجرائم مثل تلك المتعلقة باكتشاف تجارة الرقيق، وفي البحوث الطبية. كما يمكن أن تستخدم للمساعدة في تدريب أنظمة الذكاء الاصطناعي بخلق بيانات أكثر فائدة.

ولا يزال من غير الواضح كيف تنوي آبل استخدام هذه التقنية، لكن من المرجح أن تدمجها في تقنياتها للذكاء الاصطناعي، خاصة وأنها استحوذت من قبل على شركات ذكاء اصطناعي أخرى مثل شركة "توري" التي حولتها لاحقا إلى قطاع متخصص بتقنية تعلم الآلة لتطوير مزايا جديدة لمنتجاتها المستقبلية.

وذكر المصدر لموقع تك كرنتش أن لاتيس كانت تجري محادثات مع شركات تقنية أخرى بشأن تحسين الذكاء الاصطناعي لمساعداتها الرقمية مثل أمازون أليكسا وسامسونغ بكسباي، وأنها أمضت بعض الوقت في كوريا الجنوبية.

___________
(الزيتابايت هو القوة السابعة لمضاعفات الألف في نظام الوحدات الدولي، 1 زيتابايت=مليون بيتابايت=مليار تيرابايت=تريليون غيغابايت)

المصدر : مواقع إلكترونية