تأجيل آيفون 8 ربما يكون خبرا سارا لمرتقبيه

تأخير إطلاق الهاتف يأتي لمعالجة مسائل حيوية ستشكل عناصر قوة آيفون المقبل (رويترز)
تأخير إطلاق الهاتف يأتي لمعالجة مسائل حيوية ستشكل عناصر قوة آيفون المقبل (رويترز)

تناقلت تقارير عديدة مؤخرا من مصادر مختلفة الشيء نفسه عن إطلاق آيفون 8، وهو أن الهاتف قد يتم الإعلان عنه في سبتمبر/أيلول، الموعد الذي تكشف فيه آبل عن هواتف جديدة، لكن طرحه في الأسواق سيواجَه بنقص شديد وربما يتأجل إلى نوفمبر/تشرين الثاني أو مطلع 2018.

ويذكر تقرير جديد أيضا أن آيفون 8 سيشهد تأخيرا لشهر أو شهرين لأن العديد من الموردين يواجهون صعوبة بالغة في توفير بعض المكونات المحددة للهاتف، ورغم أن مثل هذه الأخبار قد تبدو سيئة لأنصار آبل فإنها في الواقع أخبار عظيمة، وفقا لموقع "بي جي آر" المعني بشؤون التقنية، وذلك لأن هذا التقرير تحديدا يقدم بعض التفاصيل الجديدة المثيرة.

تقول تقارير سابقة إن مستشعر قارئ البصمة الجديد المدمج بشاشة الهاتف والكاميرا الأمامية الثلاثية الأبعاد هما من أجزاء آيفون 8 التي تسبب لآبل ومورديها الكثير من الصداع حاليا، لكن تقرير موقع "نيكي" يضيف بعض التفاصيل التي قد تجعل هذا التأخير يبدو جيدا.

أولا، يبدو أن سامسونغ تواجه صعوبة في صنع شاشات "أولِد" التي تحتاجها آبل، ويشير التقرير إلى أن "مصدرا في سلسلة التوريد ومحللا يقولان إن سامسونغ تواجه تحديات في توفير ما تريده آبل". فالشركة الوحيدة في العالم التي تستطيع إنتاج شاشات للهواتف الرائدة لآبل بأعداد ضخمة، والتي صنعت "شاشة إنفنيتي" لهاتف غلاكسي إس8، عاجزة عن تسليم ما تريده آبل بالسرعة التي تريدها.

وبحسب موقع "بي جي آر" فهذا الأمر يعني شيئا واحدا وهو أن "آيفون 8 سيأتي بشاشة لا مثيل لها في السوق، من نوع الشاشة التي يمكن أن تتضمن زر الرئيسية وكل عناصر الواجهة الأمامية في الهاتف الذكي مثل الكاميرا والمستشعرات الأمامية ومكبر الصوت".

يقول المحلل في شركة "آي أتش أس ماركت" البريطانية بريان هوه إن سامسونغ خططت بالأصل للبدء في إنتاج شاشات أولِد في مايو/أيار الماضي، لكن من المرجح الآن أن يتم تأخير الجدول إلى نهاية يونيو/حزيران أو إلى وقت ما في يوليو/تموز المقبلين.

كما يشير تقرير نيكي المذكور إلى أن موردي آبل يعملون لحل مشاكل ارتفاع الحرارة في وحدات الشحن اللاسلكي، الأمر الذي قد يكون سببا إضافيا لتأجيل طرح الهاتف، لكنه أيضا خبر جيد لأنه يدل على أن آبل تريد دعم الشحن اللاسلكي في آيفون المقبل، والذي سيكون الأول في سلسلة هواتفها الذكية.

وأخيرا، فإن التقرير يقول إن آبل تواجه مسائل ملحة مع لوحات الدوائر المطبوعة، وهذه معلومة مهمة، وفقا لموقع بي جي آر، لأنها تتعلق ببطارية الهاتف.

يقول المحلل في شركة "آي دي سي" شين كاو إن هناك تصميما جديدا للوحة دائرة مطبوعة أصغر بكثير بما يتيح استخدام بطارية أقوى كثيرا في آيفون المقبل، لكن هناك بعض مسائل الجودة التي ينبغي تجاوزها لتحقيق إنتاج كبير سلس.

في حين تحدث تسريب آخر عن مخططات مزعومة لآيفون 8 تظهر لوحة رئيسية أصغر بكثير مما يمكن توقعه في هاتف ذكي، وبطاريتين بدلا من واحدة مثل هواتف آيفون السابقة.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

تتزايد الاحتمالات بأن آيفون 8 المقبل لن يُطرح بالأسواق قبل نهاية العام الجاري أو مطلع العام المقبل، وذلك بعد أنباء بأن آبل ستتأخر في بدء الإنتاج الكبير للهاتف.

من المنتظر أن تطرح شركة أتش أم دي المالكة لحقوق تصنيع هواتف نوكيا، هاتف نوكيا 9 خلال أشهر، الذي من المتوقع أن يكون الهاتف الرائد الذي سينافس غلاكسي إس8 وآيفون8.

وفقا لأحدث التقارير، فإن آيفون 8 المقبل سيأتي "بوصلة ذكية" للمساعدة في الشحن اللاسلكي ودعم الواقع المعزز، وأظهرت تسريبات منفصلة أن الشاشة ستغطي تقريبا واجهته الأمامية، وسيأتي بكاميرتين أماميتين.

تتكتم آبل على تقديم تفاصيل حول التحديثات التي ستطرأ على آيفون 8 المقبل، لكن مع ذلك فإن المواصفات الجديدة التي قد يحملها -وفقا للتسريبات العديدة- لا تشكل طفرة تقنية.

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة