فيسبوك تتيح مشاهدة قصص ماسنجر عبر الويب

تجربة موقع ماسنجر تختلف بشكل ملحوظ عما يحصل عليه المستخدم عبر تطبيق ماسنجر للهواتف الذكية (فيسبوك)
تجربة موقع ماسنجر تختلف بشكل ملحوظ عما يحصل عليه المستخدم عبر تطبيق ماسنجر للهواتف الذكية (فيسبوك)
يبدو أن فيسبوك لم تكتف بنقل ميزة "القصص" الرئيسية في تطبيق سناب شات إلى تطبيقاتها المختلفة على الأجهزة الذكية، فقد قررت الشركة نقل الميزة أيضا إلى نسخة الويب من تطبيق ماسنجر، بحيث يصبح بإمكان مستخدمي الحواسيب الشخصية متابعة قصص أصدقائهم.

ويأتي هذا الأمر بعد الاهتمام الكبير الذي حظيت به هذه الميزة بعد طرحها الشهر الماضي لمستخدمي ماسنجر على نظامي أندرويد وآي أو أس، وتختلف تجربة موقع ماسنجر بشكل ملحوظ عما يحصل عليه المستخدم عبر تطبيق ماسنجر للهواتف الذكية.

وينبغي عبر موقع ماسنجر الإلكتروني البحث عن الأشخاص الذين يريد المستخدم معرفة ما إذا كانوا قد شاركوا أي شيء جديد، وذلك بدلا من الطريقة المتبعة عبر تطبيقات الجوال التي تعمل على إظهار صف مُحدَّث باستمرار من القصص المشتركة بين الأشخاص الذين على صلة.

كما أن إصدار الويب لا يتيح للمستخدم إمكانية إضافة أي شيء، بل يسمح فقط بمجرد عرض قصص الآخرين، وتظهر للمستخدم دعوة لرؤية قصص "ماسنجر داي" لشخص ما في مربع الدردشة على موقع فيسبوك، ويظهر المحتوى في حال النقر على الدعوة بشكل متراكب أعلى فيسبوك.

وعلى عكس تطبيقات الهواتف الجوالة، فإن الطريقة الوحيدة لمعرفة ما إذا كان الشخص قد نشر شيئا جديدا هي النظر من خلال جهات الاتصال بشكل فردي، حيث لا يظهر صف القصص الجديدة في أي مكان ضمن الموقع.

ويعرض فيسبوك في الجزء العلوي من مربع الحوار رسالة تشير إلى مشاهدة قصص يوم شخص ما، ويحصل المستخدم على نفس إعدادات التحكم التي تظهر له لو كان يشاهد القصص عن طريق هاتفه الذكي، بما في ذلك النقر لتخطي قصة شخص ما وإعادة مشاهدتها طالما أنها لا تزال متوفرة على الإنترنت.

وتسعى فيسبوك منذ زمن إلى منافسة سناب شات التي تفوقت من ناحية استحواذها على فئة المراهقين من مستخدمي فيسبوك، فاستنسخت العديد من مزاياه في تطبيقاتها المختلفة مثل واتساب وإنستغرام وماسنجر وحتى تطبيق فيسبوك الذي أضافت إليه الشركة أخيرا ميزة "القصص".

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية