"فوتوشوب" يستعين بالذكاء الاصطناعي لتحديد الأشخاص بالصورة

توفر الأداة جهدا كبيرا في عملية التحديد اليدوي للجسم في الصورة لتتيح للمستخدم التركيز على التفاصيل (أدوبي)
توفر الأداة جهدا كبيرا في عملية التحديد اليدوي للجسم في الصورة لتتيح للمستخدم التركيز على التفاصيل (أدوبي)
يعد تحديد أشخاص أو أشياء في صورة ما لتغيير خلفية المشهد مثلا خدعة شائعة هذه الأيام، لكنها ما تزال واحدة من أصعب العمليات في برنامج تحرير الصور الشهير "فوتوشوب" وأقلها بالنواحي التقنية، لكن شركة أدوبي تخطط لتسهيل هذه العملية كثيرا بفضل ميزة جديدة تستخدم الذكاء الاصطناعي تدعى "حدد الموضوع" (Select Subject).

واستخدام الميزة الجديدة سهل نسبيا، حيث من الأوامر في أعلى الشاشة يتم اختيار "حدد الموضوع" أو "حدد وارسم قناعا" (Select and Mask)، والنقر في أي مكان على الصورة، وستتولى الأداة تلقائيا تحديد الجسم أو الأجسام في الصورة، ومن هناك لك حرية تغيير الخلفية أو التعديل على الجسم بشكل منفصل.

وتعمل التقنية باستخدام منصة أدوبي للذكاء الاصطناعي التي تدعى "سنسي" (Sensie)، وتقول مديرة المنتج في أدوبي ميريديث باين في شرح الأداة الجديدة على يوتيوب إن "التفاصيل المعقدة حول الجسم ليست قضية، لأن الميزة تستخدم الذكاء الاصطناعي لتمييز الأشياء".

وخلال استعراض الميزة، استخدمتها باين لاختيار امرأة جالسة على رصيف شارع، ومجموعة من لاعبي كرة الشاطئ، وزوجين على الشاطئ مع كلابهما، وحيوان الباندا الأحمر.

وفي بعض الحالات فإن التفاصيل مثل الشعر والفرو لم يتم تحديده بشكل دقيق، لكن استخدام الأداة سيوفر للمستخدم انطلاقة كبيرة ووقتا ثمينا، حيث تلغي الحاجة إلى عمليات تحديد الجسم ووضع القناع اليدوية، مما يتيح للمستخدم التركيز على التفاصيل الدقيقة، ولأنها تستخدم تقنية تعلم الآلة فمن المفترض أيضا أن تتحسن مع الوقت.

وتتوافر في السواق ملحقات عديدة لفوتوشوب مثل "أكفيس سمارت ماسك" و"فلويد ماسك" بإمكانها القيام بعمل شبيه لأداة "حدد الموضوع"، لكن من الجيد الحصول على هذه الميزة كجزء من فوتوشوب بدلا من شراء أداة ملحقة إضافية.

كما أن الميزة الأخيرة ليست مجرد تقنية "عابرة"، وإنما ميزة فعلية قادمة في المستقبل إلى إصدارات فوتوشوب، لكن يتبقى على الشركة أن تذكر متى ستصل.

المصدر : مواقع إلكترونية