عـاجـل: مصادر للجزيرة: اللواء الأول نخبة شبوانية المدعوم إماراتيا في منشآت بلحاف يعلن ولاءه للحكومة اليمنية

لوجيتك تطور لوحة مفاتيح للواقع الافتراضي

لوحة المفاتيح في الواقع الافتراضي تتموضع بشكل دقيق فوق لوحة المفاتيح الحقيقية على طاولة المستخدم (لوجيتك)
لوحة المفاتيح في الواقع الافتراضي تتموضع بشكل دقيق فوق لوحة المفاتيح الحقيقية على طاولة المستخدم (لوجيتك)
طورت شركة لوجيتك السويسرية المتخصصة بإكسسوارات الحاسوب الشخصي، نظاما جديدا للواقع الافتراضي يتيح للمستخدم رؤية لوحة المفاتيح داخل الواقع الافتراضي.

ويعمل نظام "بريدج" (Bridge) مع نظارة الواقع الافتراضي "إتش تي سي فايف"، باستخدام قرص فايف للتتبع، ولوحة مفاتيح الألعاب "جي" لشركة لوجيتك، وأداة ملحقة تصل بين الاثنين.

وبمجرد وصل قرص التتبع بلوحة المفاتيح، يتولى برنامج لوجيتك وضع نموذج للوحة مفاتيح افتراضية ثلاثية الأبعاد بدقة فوق لوحة المفاتيح الحقيقية الموجودة على طاولة المستخدم.

ويرتبط الواقع الافتراضي بوحدات تحكم بالألعاب أو مستشعرات الحركة، لكن هناك عددا من التطبيقات مثل "سطح المكتب الافتراضي" تتطلب استخدام لوحة المفاتيح، وحتى لو كان بإمكانك لمس لوحة مفاتيح تقليدية واستخدامها للكتابة أثناء ارتداء نظارات الواقع الافتراضي، فإن من الصعب إيجاد الوضعية الصحيحة على لوحة المفاتيح مرة ثانية بمجرد نزع يديك عنها.

ووفرت الشركة النظام الجديد لخمسين مطورا حاليا كوسيلة لتأكيد المفهوم، وهو يتيح لهم تصميم أي نموذج لوحة مفاتيح يشاؤون، مما يعني إمكانية استبدال مفاتيح الاختصار (hotkeys) بأزرار فعلية يمكن تسميتها. ويعمل النظام مع أي لعبة أو تطبيق يستخدم برنامج "ستيم في آر" لشركة فايف.

أما الجانب السلبي لهذه التقنية -إلى جانب محدودية استخدامها- فهو سعرها، حيث يكلف النموذج الأولي من هذا النظام 150 دولارا، إضافة إلى 99 دولارا لقرص التتبع و599 دولارا لنظارات "إتش تي سي فايف".

وفي حال كنت تملك لوحة مفاتيح خاصة بالألعاب من شركة أخرى أو لا تحب الخيارات التي تطرحها لوجتيك، فليس لديك خيار آخر، وذلك لأن نظام لوحة المفاتيح الافتراضية لشركة لوجتيك لن يطابق على الأرجح لوحات مفاتيح الشركات الأخرى.

المصدر : مواقع إلكترونية