أتش بي وإنتل تسدان ثغرات أمنية في منتجاتهما

إنتل قالت إن الثغرات الأمنية التي سدتها كانت في معالجات كور آي من الجيل السادس وحتى الثامن (غيتي)
إنتل قالت إن الثغرات الأمنية التي سدتها كانت في معالجات كور آي من الجيل السادس وحتى الثامن (غيتي)

أعلنت شركة إنتل الأميركية عن سد العديد من الثغرات الأمنية الخطيرة في معالجاتها، كما أعلنت شركة أتش بي عن وجود ثغرات أمنية في نحو خمسين نوعا من طابعاتها الشبكية، وطرحت تحديثا لسدها.

وقالت إنتل المتخصصة في إنتاج معالجات الحواسيب إنها سدت العديد من الثغرات الأمنية الخطيرة في مكونات البرامج للعديد من الشرائح والمعالجات، ومن بينها معالجات "كور آي" من الجيل السادس والسابع وكذلك معالجات الجيل الثامن الحالي.

ولكي يتمكن المستخدم من التعرف عما إذا كان حاسوبه عرضة للتهديدات، قامت الشركة الأميركية بتوفير برنامج فحص للتنزيل المجاني، وبعد ذلك يتعين على المستخدم البحث عن تحديثات العتاد (فيرموير) الخاصة بالموديل المعني على صفحات الدعم والمساعدة لشركة إنتل، وقد تم طرح أولى التحديثات لأجهزة لينوفو وفوجيتسو.

من جهتها قالت أتش بي -المتخصصة في صناعة الحواسيب وملحقاتها- إن الثغرة الموجودة في نحو خمسين موديلا من طابعاتها الشبكية تتيح للقراصنة إمكانية اختراق الطابعة والتحكم بها عن بُعد، وقد نشرت الشركة قائمة بموديلات الطابعات التي تنطوي على الثغرة الأمنية الخطيرة.

ولسد هذه الثغرة أطلقت أتش بي تحديثا جديدا لبرامج العتاد (فيرموير)، ويمكن لأصحاب هذه الطابعات تنزيله من خلال زيارة موقع أتش بي الرسمي ثم النقر على أيقونة الدعم، ثم اختيار بند البرمجيات وبرامج التشغيل، ومن خلال إدخال اسم الطابعة أو رقم الموديل في خانة البحث فإنه يمكن الوصول إلى تحديث الفيرموير المعني.

المصدر : الألمانية