تطوير تطبيق على الهواتف الذكية للإنذار بالزلازل

طوّرت شركة مكسيكية تطبيقا على الهواتف الذكية يعمل على تنبيه المواطنين بخصوص أي هزات أرضية وشيكة ليأخذوا حذرهم، وأقبل المكسيكيون بكثافة على شراء التطبيق الجديد تحت تأثير تجربة حديثة مع الزلازل الشهر الماضي.

ويقول مطورو هذا التطبيق إنه يعمل بمثابة جرس إنذار من الزلازل في بلد يعد من أكثر بقاع العالم تعرضا للهزات الأرضية، حيث كان آخرها الشهر الماضي وتسبب في مقتل المئات، فضلا عن الدمار.

وتضاعف عدد مستخدمي هذا التطبيق عقب الهزة الأخيرة، وتجاوز عددهم خمسة ملايين، ويعمل التطبيق من خلال الاتصال بأجهزة رصد الزلازل، ويرسل إشارات صوتية في حال اقتراب حدوث هزة ما.

ويبحث مطورو التطبيق عن تمويل إضافي لتطوير المشروع، الذي يعد الثاني من نوعه في البلاد لتعزيز الجهود الرامية إالى التصدي لتداعيات الزلازل، وكانت الحكومة أطلقت نظاما للإنذار من الزلازل منتصف تسعينيات القرن الماضي.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قالت وكالة مسح جيولوجي إن هناك 16 ولاية أميركية معرضة لزلازل مدمرة خلال السنوات الخمسين المقبلة، وهو ما تطلب تحديث الخريطة الزلزالية للتنبيه على المناطق التي يشملها التهديد.

يعدّ المغرب من أكثر الدول تعرضا لهزات أرضية وذلك لوجوده في بؤرة جيولوجية مفصلية لصفيحتين متحركتين هما الأفريقية والأوروآسيوية، لدرجة أصبحت الهزات هي الواقع وليس الاستثناء. مقال للكاتب يوسف سيمو.

المزيد من اكتشافات واختراعات
الأكثر قراءة