سامسونغ تدعّم ساعتها الذكية على هواتف آيفون

بعض نماذج ساعات غير إس3 التي عرضتها سامسونغ خلال معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2017 في لاس فيغاس (رويترز)
بعض نماذج ساعات غير إس3 التي عرضتها سامسونغ خلال معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2017 في لاس فيغاس (رويترز)

أعلنت سامسونغ رسميا أمس عن إطلاق ميزة تجعل ساعاتها الذكية "غير إس2″ و"غير إس3" متوافقة مع هواتف آيفون لمنافستها شركة آبل، وذلك بعد نحو سنة من إعلانها عن خططها بهذا الشأن.

فقد أطلقت الشركة الكورية الجنوبية أمس تطبيق "غير إس" على متجر آبل "آب ستور" الذي يتيح لمستخدمي آيفون ربط هواتفهم بساعة سامسونغ غير إس2 أو غير إس3، كما طرحت الشركة في متجر آبل تطبيق "غير فت" الذي يتيح لمستخدمي آيفون ربط هواتفهم بساعة "غير فت 2" المخصصة بشكل أساسي لمتابعة النشاط البدني.

وقالت الشركة إن الميزة المتاحة لمستخدمي ساعة غير وهاتف آيفون ستختلف حسب الجهاز، لكن مزايا نظام تحديد المواقع الجغرافية "جي بي أس" ومقياس الارتفاع ومقياس السرعة ومقياس الضغط الجوي ستتوفر في كل الحالات، كما ستتوفر أيضا مزايا أخرى مثل التنبيهات وتتبع اللياقة البدنية وحرق السعرات الحرارية ومعدل ضربات القلب وسرعة الجري.

ولاستعمال ساعة سامسونغ الذكية يجب أن يتوفر لدى المستخدم هاتف آيفون 5 أو آيفون 5إس أو آفون 5سي أو آيفون 6 أو آيفون 6 بلس أو آيفون 6إس أو آيفون 6إس بلس أو آيفون 7 أو آيفون 7 بلس أو آيفون إس إي، وكذلك نظام التشغيل آي أو إس 9 أو أعلى.

ورغم أن ساعة سامسونغ الذكية لن تقدم ذلك العدد الكبير من المزايا عند ربطها بهاتف آيفون مقارنة مع ربطها بهاتف سامسونغ، لكن طرح الشركة لهذا التطبيق في متجر آبل يعطي أولئك الذين يفضلون مظهر ساعة سامسونغ على ساعة آبل ووتش فرصة لتجربتها مع هواتف آيفون دون مشاكل.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

تعاني صناعة الساعات السويسرية تراجعا كبيرا في مبيعاتها ويبدو أن الساعات الذكية تلعب دورا كبيرا في ذلك وعلى رأسها ساعة آبل التي واكب طرحها بداية تراجع مبيعات الساعات السويسرية.

تسعى شركة نيو بالانس الأميركية لطرح ساعة ذكية بنظام أندرويد وير تعمل بشكل مستقل تماما عن الهاتف الذكي، لكن الشركة لم تقدم تفاصيل عن شكل ساعاتها أو مواصفاتها.

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة