موظف سابق في سناب يقاضي الشركة

سناب أكدت أن الاتهامات لا قيمة لها وأنها جاءت بأكملها من موظف سابق ساخط (الأوروبية)
سناب أكدت أن الاتهامات لا قيمة لها وأنها جاءت بأكملها من موظف سابق ساخط (الأوروبية)

رفع موظف سابق في شركة سناب الأميركية -وهي صاحبة تطبيق سناب شات الشهير- دعوى ضد الشركة مدعيا ضمن اتهامات أخرى أنها كانت تكذب وتضخم مقاييس نموها قبل طرحها المتوقع للاكتتاب العام.

وقال أنطوني بومبليانو -الذي انضم إلى سناب أواخر 2015 قادما من فيسبوك لينضم إلى فريق متابعة مستوى نمو المستخدمين وتفاعلهم- إنهم وظفوه استنادا إلى مقاييس كاذبة، وعندما طرح الأمر على الإدارة العليا مطالبا بتصحيحها طرد من عمله وذلك بعد ثلاثة أسابيع فقط من خدمته.

وتم طمس الكثير من المعلومات التي وردت في الدعوى بحيث لا يمكن معرفة المقاييس التي كان يشير إليها، لكن جاء فيها أن بومبليانو يقاضي الشركة لمحاولتها "تدمير وظيفته وسمعته بشن حملة تشويه" ضده بعد رحيله عنها.

كما قال في الدعوى التي تم رفعها أول أمس الأربعاء لدى المحكمة العليا في لوس أنجلوس إنه يعتقد أن سناب وظفته للحصول على معلومات سرية عن فيسبوك، والتي رفض بدوره تقديمها، مضيفا أن الحادثة منعته من العثور على وظيفة في أي مكان آخر.

أما سناب فأنكرت هذه الاتهامات، وقالت متحدثة باسم الشركة في رسالة بريد إلكتروني أمس الخميس لموقعي ريكود المعني بشؤون التقنية وبلومبيرغ الإخباري "راجعنا الاتهامات، وهي لا وزن لها، وابتدعها بالكامل موظف سابق ساخط".

ويعتبر هذا اتهاما رئيسيا للشركة في وقت مهم لها، حيث تستعد لطرح أسهمها للاكتتاب العام الربيع المقبل، ومن المؤكد أن يكون نمو المستخدمين مقياسا مهما للمستثمرين الراغبين بالمضي.

وسيتم التحقق من نمو مستخدمي شركة سناب بمجرد طرحها للاكتتاب العام، أما حاليا فتقول الشركة إنها تملك 150 مليون مستخدم نشط يوميا، وتقدر قيمتها بنحو 25 مليار دولار.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

أطلقت شركة سناب تحديثا جديدا لتطبيقها “سناب شات” جلب معه العديد من المزايا، من بينها ميزة مستنسخة من تطبيق “إنستغرام”، وميزة توحي باقتراب موعد طرح نظارة “سبكتاكلز” الخاصة بها.

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة