الفرنسي بيسكيه ينهي بنجاح أول مهمة له بالفضاء

الرائد الفرنسي توماس بيسكيه خلال عمليته الأولى خارج المحطة الفضائية الدولية (الأوروبية)
الرائد الفرنسي توماس بيسكيه خلال عمليته الأولى خارج المحطة الفضائية الدولية (الأوروبية)

أكمل رائد الفضاء الفرنسي توماس بيسكيه أول عملية سباحة في الفضاء أمس الجمعة، وعاد إلى محطة الفضاء الدولية بعد ما يقرب من ست ساعات لتحديث بطارية في الفضاء الخارجي.

وقالت وكالة الفضاء الأوروبية (أي أس أي) إن أول سباحة في الفضاء لرائد الفضاء الفرنسي توماس بيسكيه قد تمت بنجاح، واستمرت السباحة في الفضاء الخارجي، التي جرت جنبا إلى جنب مع رائد الفضاء التابع لوكالة ناسا شين كمبرو، أقل قليلا من ست ساعات.

وكان الهدف من السير في الفضاء تحسين ورفع أداء البطاريات في نظام الطاقة بمحطة الفضاء الدولية، ورفع كفاءة إمدادات الطاقة في محطة الفضاء الدولية، في عملية تم خلالها استخدام بطاريات من نوع ليثيوم أيون لتحل محل البطاريات من نوع نيكل هيدروجين.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

قالت وكالة الفضاء الأوروبية إن الدول الأعضاء وافقت على تمويل قدره 479 مليون دولار لرحلة “إكسو مارس” للمريخ، رغم تحطم مركبة جوالة اختبارية كانت جزءا من البرنامج بأكتوبر/تشرين الثاني الماضي.

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة