ياهو تعلن سرقة بيانات نصف مليار من عملائها

ياهو تتعرض لأكبر عملية قرصنة في تاريخ الإنترنت (رويترز)
ياهو تتعرض لأكبر عملية قرصنة في تاريخ الإنترنت (رويترز)

أعلنت شركة ياهو الأميركية أن قراصنة يعتقد أن لهم صلة بدولة أجنبية سرقوا بيانات خمسمئة مليون حساب على الموقع الشهير، وتعد عملية القرصنة هذه الكبرى في تاريخ الإنترنت.

وأوضحت الشركة أن عملية القرصة تمت في أواخر عام 2014، وأن معلومات الحسابات التي تعرضت للسرقة قد تشمل الأسماء وعناوين البريد الإلكتروني وأرقام الهواتف وتواريخ الميلاد والكلمات السرية والأسئلة السرية وإجاباتها، مؤكدة أن التحقيق لا يزال مستمرا.

وطلبت الشركة من مستخدمي خدماتها الإلكترونية تغيير كلمات السر والأسئلة السرية ومراجعة حساباتهم الإلكترونية بحثا عن أي تغييرات مثيرة للشبهات.

وقالت الشركة "لم يجد التحقيق دليلا على أن الطرف الذي ترعاه دولة موجود حاليا في شبكة ياهو"، وأضافت أنها تعمل مع سلطات إنفاذ القانون بشأن المسألة.

وفي خطوة لطمأنة عملائها، أنشأت شركة ياهو صفحة عبر الإنترنت للإجابة على أسئلة جميع عملائها المتعلقة بهذا الشأن.

ولم يتضح مدى التأثير المحتمل لهذا الكشف على خطة ياهو لبيع خدمتها للبريد الإلكتروني أو غيرها من العمليات الأساسية الإلكترونية لشركة فيرايزون كوميونيكيشنز.

وكانت فيرايزون قد أعلنت في يوليو/تموز أنها ستشتري العمليات الأساسية الإلكترونية مقابل 4.83 مليارات دولار.

وقالت فيرايزون إنها أُبلغت بالخرق في اليومين الماضيين، وأضافت "سنقيم عن كثب المصالح الإجمالية لفيرايزون بينما يستمر التحقيق.. ولحين ذلك لن نكون في وضع يسمح لنا بالمزيد من التعليق".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

بدأت شركة ياهو الأميركية رسميا إجراءات بيع أعمالها الأساسية، في خطوة ينظر إليها على أنها إيجابية بالنسبة للمستثمرين المحبطين، لكنها غير كافية لإصلاح وضع شركة الإنترنت المتعثر.

21/2/2016

أكدت شركة ياهو إيقاف خدمتها للبث عند الطلب “ياهو سكرين” بداعي دمج المحتوى والتركيز على توفير أفضل تجربة استخدام. ويأتي ذلك في ظل سنة مالية مهزوزة للشركة مع تراجع عائداتها.

5/1/2016

أعلنت شركة ياهو أنها ستحذر مستخدميها الذين تتعرض حساباتهم لهجمات ينفذها مهاجمون مدعومون حكوميا، وذلك على غرار ما تقوم به شركات فيسبوك وغوغل وتويتر.

24/12/2015

أقرت شركة ياهو خطتها لبيع قطاع أعمالها الذي يشمل محرك البحث والبريد الإلكتروني، في حين قررت الحفاظ على حصتها في شركة علي بابا للتجارة الإلكترونية والتي تقدر بـ32 مليار دولار.

9/12/2015
المزيد من علوم وتقنية
الأكثر قراءة