باحث في غوغل: الآلات بذكاء الإنسان خلال أعوام

ديب مايند المملوكة لغوغل طورت الذكاء الاصطناعي لنظام ألفاغو الذي هزم بطل العالم في لعبة غو (رويترز)
ديب مايند المملوكة لغوغل طورت الذكاء الاصطناعي لنظام ألفاغو الذي هزم بطل العالم في لعبة غو (رويترز)

قال الباحث المتخصص في مجال الذكاء الاصطناعي لدى شركة غوغل وجامعة تورنتو إن الآلات ستوازي الإنسان ذكاءً خلال خمسة أعوام من الآن. 

وأضاف جيوفري هينتون، الذي يوصف بالأب الروحي للذكاء الاصطناعي، بأن أقوى الآلات الحالية أصغر من دماغ الإنسان بملايين المرات، ورغم أنها تمتلك ما يعادل مليار نقطة تشابك عصبي مقارنة بألف تريليون نقطة تشابك عصبي بالدماغ البشري فإنها تتطور بسرعة كبيرة وتصبح أكثر تعقيدا كل عام.

وفي إجابة عن سؤال طرحته عليه مجلة "ماكلينز" الكندية حول ما إذا كان علينا أن نخشى من الذكاء الاصطناعي، قال هينتون إن أي تقنية جديدة قد تكون مثيرة للخوف في حال أسيء استخدامها, وأضاف أن النقطة الأساسية هنا هي كيفية تعاملنا مع التكنولوجيا بشكل لا يجعل منها مؤذية للبشر.

ويقف هينتون خلف تطوير برنامج غوغل الذكي "ألفاغو" الذي هزم بطل العالم في لعبة "غو" الكوري لي سيدول عبر تحقيق ثلاثة انتصارات متتالية.

‪كان الخبراء يعتقدون أن تقنيات الذكاء الاصطناعي ستحتاج عشر سنوات قبل أن تهزم البشر في لعبة غو بسبب تعقيدها‬ (الأوروبية)

وتُلعب "غو"على لوحة تحتوي على 19 سطرا أفقيا ومثلها عموديا، ويستخدم فيها 361 حجرًا بلونين مختلفين، وقد اعتبر الخبراء عام 2014 بأن تقنيات الذكاء الاصطناعي ستحتاج عشر سنوات قبل أن تتمكن من هزيمة البشر في هذه اللعبة على عكس لعبة الشطرنج، حيث هزم حاسوب "آي بي أم" (ديب بلو) بطل اللعبة غاري كاسباروف قبل عقدين من الزمن. ولهذا اعتبر إنجاز "ألفاغو" إشارةً إلى القفزة النوعية والمتسارعة في تقنيات ذكاء الآلة.

وتعتمد تقنيات الذكاء الاصطناعي الحديثة على مفهوم "التعلّم العميق" الذي يعتمد على عصبونات عصبية افتراضية تشبه تلك الموجودة في دماغ الإنسان، ويستخدم هذا المفهوم أساليب مشابهة لأساليب البشر في التفكير وابتكار الحلول والوصول إلى نتائج جديدة لا تعتمد بالضرورة على المدخلات والمعلومات الأولية التي تم تلقينها للحاسوب.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

حول هذه القصة

رغم التطور الكبير في مجال التعلم العميق الذي يعتبر أهم ركائز الذكاء الصناعي فإنه ما يزال في بداياته الأولى، مما يعني أن المخاوف من هذا الذكاء لا مبرر لها.

6/2/2016

يعتبر التعلم العميق أحد تقنيات الذكاء الاصطناعي التي تتنافس شركات مثل فيسبوك وغوغل على تطويره، وتملك الشركتان أجهزة خاصة بهذه التقنية هي “تينسور فلو” لغوغل، و”بيغ سور” لفيسبوك.

21/12/2015

أعلنت شركة تويوتا عن إنشاء شركة جديدة تحمل اسم “معهد بحوث تويوتا” بهدف تطوير تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي في مجالين رئيسيين هما السيارات ذاتية القيادة والروبوت المنزلي.

8/11/2015
المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة