تطوير جهاز لإنقاذ الخنازير البحرية من شباك الصيد

عامل إنقاذ في الصين يأخذ مقاسات خنزير بحر قبل إطلاقه (رويترز)
عامل إنقاذ في الصين يأخذ مقاسات خنزير بحر قبل إطلاقه (رويترز)


يسعى باحثون ألمان لتطوير جهاز جديد يحذر الخنازير البحرية في بحر البلطيق من الشباك الخيشومية للصيادين التي تودي بحياة العشرات من هذه الحيتان سنويا.

وقال المتخصص بعلم الأحياء بوريس كليس إن باحثين في معهد تونين لأسماك بحر البلطيق بمدينة روستوك شمالي ألمانيا يعملون على اختراع جهاز يحذر الخنازير البحرية بلغتها، إذ تقع كثير منها ضحية شباك الصيادين، فهي تحتاج للصعود إلى سطح الماء من وقت لآخر من أجل التنفس ما يعرضها لخطر تلك الشباك الخيشومية.

ويوضح كوليك، وهو صاحب فكرة جهاز تحذير خنازير البحر، الذي يقلد الأصوات التحذيرية لهذه الحيوانات على نفس درجة الصوت التي تستخدمها لتحديد وجهتها باستخدام الموجات فوق الصوتية، وللتواصل فيما بينها.

ولا تستطيع هذه الحيوانات، وهي من فصيلة الحيتان غالبا، التعرف في الوقت المناسب بواسطة حاسة السمع التي تعرف بها وجهتها على هذه الشباك المصنوعة من اللدائن مما يوقعها فيها.

وقال الباحث الألماني إن الحيتان الصغيرة ترد على الإشارات الصادرة عن الجهاز بنشاط قوي لتحديد المكان باستخدام صدى الصوت، وإن ذلك يمكن هذه الحيتان من تحديد أماكن هذه الشباك في الوقت المناسب.

وأوضح كوليك أن سلسلة الأبحاث -التي استمرت عدة سنوات على الشباك الخيشومية في بحر البلطيق في الدانمارك وألمانيا- أظهرت أنه من الممكن خفض الصيد غير المرغوب به من هذه الحيتان بنسبة تفوق 80%.

وتفيد تقديرات مختلفة أن ما بين 1.8% و18% من الخنازير البحرية تموت سنويا في شباك الصيادين في البلطيق، وبما أن أعداد هذه الحيتان تقدر بنحو خمسمئة وفق برنامج الأمم المتحدة للبيئة فإن ذلك يعني نفوق تسعة حيتان إلى تسعين حوتا سنويا.

المصدر : الألمانية