تقنية جديدة تقلل ضوضاء محركات الطائرة بالمقصورة

التقنية الجديدة لا تؤثر في سلامة سطح هيكل الطائرة (غيتي-أرشيف)
التقنية الجديدة لا تؤثر في سلامة سطح هيكل الطائرة (غيتي-أرشيف)

توصل علماء أميركيون إلى ابتكار جديد يمكن أن يعزل ضوضاء محركات الطائرة عن جسمها إلى الأبد، وذلك بتقليل الأصوات منخفضة التردد.

فقد طور الباحثون غشاء رقيقا خفيف الوزن يغطي أحد جوانب هيكل الجناحين، وعندما تصطدم الموجات الصوتية بالغشاء ترتد بدلا من الاختراق، وهذا الغشاء المصنوع من المطاط بثخانة تصل إلى نحو 0.25 ملليمتر، بإمكانه أن يصد طاقة صوت من مائة إلى ألف مرة أكثر من السطح الذي بلا غشاء.

كما أن إنتاج هذا الغشاء رخيص التكلفة نسبيا يمكن أن يصنع من أي مادة لا تؤثر في سلامة السطح الهيكلي.

المصدر : ديلي تلغراف

حول هذه القصة

أظهرت دراسة ألمانية أميركية مشتركة وجود علاقة بين الضوضاء التي تحدثها الطائرات أثناء الليل وارتفاع ضغط الدم، وذلك عبر تحفيز إطلاق هرمون التوتر “الأدرينالين” والتسبب في تضييق الأوعية الدموية.

كشفت دراسة ألمانية أن الضوضاء الصادرة عن أزيز محركات الطائرات ليلا تزيد خطر تعرض السكان المجاورين للمطارات للإصابة بأمراض القلب والدورة الدموية والاكتئاب. ونوهت الدراسة إلى أن النساء أكثر تعرضا لهذه المخاطر من الرجال لحساسيتهن من الضوضاء وقضائهن أوقاتا أطول بالمساكن.

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة