تحديث برنامج التشغيل يزيد من سرعة الإنترنت

المجلة تنصح باستخدام برنامج التشخيص "إنتل برو وايرلس" لمعرفة سبب تباطؤ الاتصال بالإنترنت (الألمانية)
المجلة تنصح باستخدام برنامج التشخيص "إنتل برو وايرلس" لمعرفة سبب تباطؤ الاتصال بالإنترنت (الألمانية)

قالت مجلة "بي سي فيلت" الألمانية إن المستخدم يمكنه زيادة سرعة شبكة "دبليو إل أيه إن" اللاسلكية من خلال تحديث برنامج التشغيل.

ولفتت إلى أن مواقع الدعم والمساعدة على الإنترنت تعتبر أفضل مصدر للبحث عن برامج التشغيل الجديدة عند استعمال أجهزة الحواسيب المحمولة واللوحيات.

ويمكن للمستخدم التعرف على ما إذا كانت النسخة المعروضة للتنزيل أحدث من النسخة المثبتة على الجهاز من خلال نقرة مزدوجة على المُدخل الخاص بوحدة شبكة "دبليو إل أيه إن" اللاسلكية لدى مدير الأجهزة بنظام تشغيل مايكروسوفت ويندوز.

وتحذر المجلة الألمانية من اللهث وراء برامج التشغيل عن طريق محركات البحث نظراً لأنها تقود المستخدم إلى متاهة من مواقع تنزيل الملفات، والتي تتطلب إدخال بيانات المستخدم الشخصية.

ويمكن لأصحاب أجهزة الحواسيب المحمولة واللوحيات المزودة بوحدات شبكة "دبليو إل أيه إن" اللاسلكية من إنتاج شركة إنتل الأميركية استخدام برنامج التشخيص "إنتل برو وايرلس" لمعرفة ما إذا كان تباطؤ الاتصال بالإنترنت يرجع إلى وجود خطأ محتمل في المكونات الصلبة (هاردوير).

أما بالنسبة لوحدات شبكة "دبليو إل أيه إن" اللاسلكية التي لا تزال تعمل بمعيار "بي 11" أو "جي 11" فإنه يمكن تسريع وتيرة عمل الشبكة اللاسلكية بشكل محدود فقط.

وإذا رغب المستخدم في الاستفادة من مزايا السرعة التي توفرها محولات الإشارة (رواتر) الحديثة، فيمكنه حينها استعمال وحدة الشبكة "يو إس بي".

وأشارت " بي سي فيلت " إلى أنه يمكن الحصول على أفضل نتائج الاتصال من خلال استعمال الموديلات المزودة بهوائي قابل للطي أو منفذ لتوصيل هوائي خارجي.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

أعلنت شركة “آي بي أم” أن مختبرها في مدينة لوزان بسويسرا طور شريحة إلكترونية فائقة الصغر بإمكانها مضاعفة سرعة نقل البيانات في الإنترنت إلى أربعمائة مرة، أو ما يعادل تحميل فيلم حجمه عشرة غيغابايتات خلال ثانية واحدة.

23/2/2014

حلت الولايات المتحدة في المرتبة 31 من حيث سرعة التحميل عبر الإنترنت بمعدل نقل بيانات بلغ 20.74 ميغابتا/الثانية، في حين جاءت الدول الآسيوية والأوروبية في المراتب الخمس الأولى تتصدرها هونغ كونغ بمعدل سرعة بلغ 71.22 ميغابتا/الثانية.

27/11/2013

كشفت دراسة حديثة أن معدل سرعة الاتصال بالإنترنت عالميا ارتفع خلال الربع الأول لهذا العام بنسبة 4% ليتجاوز الثلاثة ميغابت/الثانية. وتصدرت كوريا الجنوبية قائمة الدول التي تملك أعلى معدل سرعة اتصال بالإنترنت، في حين خلت القائمة من أي دولة عربية.

24/7/2013

مع ثورة الاتصالات العالمية اللامحدودة، أصبحت منطقة الشرق الأوسط تضم أسرع كابلات اتصالات بحرية في العالم، حيث بات من الممكن نقل البيانات بسرعة تصل إلى مائة غيغابايت بالثانية في بعض الأجزاء من منظومة الكابلات.

24/8/2011
المزيد من تكنولوجيا المعلومات
الأكثر قراءة