غوغل تسحب لعبة "اقصف غزة" من منصة تطبيقاتها

 لعبة "اقصف غزة" تحاكي الحرب الإسرائيلية على القطاع (مواقع إلكترونية)
لعبة "اقصف غزة" تحاكي الحرب الإسرائيلية على القطاع (مواقع إلكترونية)

أعلن متحدث باسم غوغل أن الشركة سحبت من منصة تطبيقاتها للهواتف المحمولة لعبة تحاكي الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة بعد أن أثارت موجة من الغضب.

وقال المتحدث "إن التطبيق ينتهك سياساتنا"، مؤكدا أن اللعبة أزيلت من منصة ألعاب "غوغل بلاي".

وتحاكي لعبة "اقصف غزة" -التي ابتكرتها شركة "بلاي إفتيدبليو"- الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، حيث يلقي اللاعبون قنابل من طائرة حربية، بينما يناورون للهروب من الصواريخ التي يطلقها مقاتلو حركة المقاومة الإسلامية (حماس) الذين يرتدون أقنعة سوداء وخضراء.

وأثارت اللعبة تعليقات غاضبة على صفحة الرأي بمنصة تطبيقات غوغل وكذلك على فيسبوك، وقالت صحيفة غارديان البريطانية إن اللعبة تم تحميلها نحو ألف مرة منذ إطلاقها في 29 يوليو/تموز الماضي.

يذكر أن هناك قواعد لمنصة غوغل بلاي تحظر المحتوى الذي يرقى إلى خطاب الكراهية أو الاستئساد على الآخرين أو العنف، وتسمح للمستخدمين بالإبلاغ عن المحتوى المسيء.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

تحاول الحكومة الإسرائيلية المنصرفة تحسين صورة “إسرائيل” على شبكة الإنترنت، وبالتحديد فيما يتعلق بباحث الصور “غوغل إيميج”. ويظهر باحث الصور “غوغل إيميج” عند استخدام كلمة “إسرائيل”، العديد من الصور التي ُتظهر آثار الدمار الذي لحق بقطاع غزة جراء الحرب الإسرائيلية عليه.

15/3/2009

كشفت وثائق مسربة نشرها موقع “ذي فيرج” أن غوغل تخطط لإطلاق منصة تلفاز جديدة تحمل اسم “أندرويد تي في” وذلك بعد أيام من إعلان أمازون عن منصتها “فاير تي في”.

7/4/2014

أشار تقرير لصحيفة وول ستريت جورنال أن غوغل تخطط لتطوير ساعة ذكية ومنصة ألعاب تعملان بنظام التشغيل أندرويد، مستغلة ذيوع هذا النظام وانتشار تطبيقاته. وترى الصحيفة أن غوغل إن نفذت هذا الأمر فستضع منصتها في مواجهة منصات الألعاب الشهيرة الأخرى.

1/7/2013

كشفت شركة “بوكسر 8” عن منصة ألعاب جديدة تسمى “أويا” تعتمد نظام أندرويد 4.0 ويديرها معالج تيغرا 3 رباعي النوى، لتنافس بها شركات الألعاب الكبرى كمايكروسوفت وسوني ونينتندو. وبدأت حملة تبرعات لجهازها الذي تنوي طرحه للبيع في مارس/آذار المقبل مقابل 99 دولارا.

11/7/2012
المزيد من تكنولوجيا المعلومات
الأكثر قراءة