تطبيق جديد على الهواتف الذكية لقياس التوتر

التطبيق بإمكانه قياس مستوى الكورتيزول في لعاب الشخص لتحديد مستوى التوتر (الألمانية)
التطبيق بإمكانه قياس مستوى الكورتيزول في لعاب الشخص لتحديد مستوى التوتر (الألمانية)

قال باحثون إن الإضافة الجديدة لمجموعة تطبيقات الصحة التي ستطرح على الإنترنت للهواتف الذكية، قد تتمثل في اختبار لمستوى التوتر.

وأفاد بحث جديد أعلن عنه الأسبوع الماضي في مؤتمر مشترك بين الجمعية الدولية لعلم الغدد وجمعية الغدد الصماء في شيكاغو، بأن التطبيق لن يتطلب سوى أنبوب بسيط وبعض البرامج وعينة من اللعاب حتى يقيس الناس والأطباء مستويات هرمون الكورتيزول المسبب للتوتر.

وقال الباحث جويل إرنكرانز الذي قاد الدراسة وهو مدير قسم السكري وعلم الغدد في مركز إنترماونتن للرعاية الصحية في موراي بولاية يوتا "صممنا طريقة يمكن من خلالها لأي شخص يملك هاتفا ذكيا أن يقيس مستوى الكورتيزول في لعابه بسرعة وبسهولة وبتكلفة زهيدة".

وأضاف إرنكرانز أن تحليل مستوى التوتر في معمل خاص بالولايات المتحدة يمكن أن يكلف ما يصل إلى خمسين دولارا نظير إجراء اختبار كمي للكورتيزول في اللعاب، ويستغرق الأمر نحو أسبوع لمعرفة النتائج.

وقال إن اختبار الهاتف الذكي في المقابل لن تتجاوز تكلفته خمسة دولارات ويمكن أن يقدم النتائج في أقل من عشر دقائق، مضيفا أنه سيصبح بمقدور مناطق في الولايات المتحدة وباقي العالم تفتقر إلى منشآت لقياس الكورتيزول أن تجري هذا الاختبار التشخيصي الضروري.

وذكر إرنكرانز أن وزارة الصحة في تايلند تعتزم تطبيق اختبار هرمون الكورتيزول في وقت لاحق هذا العام لمراقبة توتر الأفراد.

ويجمع فريق إرنكرانز بيانات سريرية لتقديمها إلى إدارة الدواء والغذاء الأميركية للحصول على موافقتها لتسويق الاختبار، حيث يأمل الفريق أن يحصل على موافقة الإدارة عام 2015.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

طور علماء من السويد تقنية جديدة تتيح استخدام أقراص الفيديو الرقمية (دي في دي) لإجراء تحاليل الدم بدقة عالية وبتكلفة منخفضة لا تتجاوز مائتي دولار، مما يشكل -حسب العلماء- فرصة كبيرة للمستشفيات في الدول النامية لاستخدام تلك التقنية.

كشفت “إل جي” اليوم عن سوار إلكتروني يحمل اسم “لايف باند تتش” تدخل فيه سوق أجهزة اللياقة البدنية القابلة للارتداء. ويمتاز السوار بأنه يقدم العديد من وظائف تتبع النشاط الفيزيائي للمستخدم إلى جانب قابليته للاقتران بأجهزة أندرويد أو “آي أو إس”.

ينظم في الفترة بين 14 و18 أكتوبر المقبل حدث “تليكوم العالمي للاتحاد العالمي الرائد للتواصل وتبادل المعارف 2012” بدبي الإماراتية لتدارس قضايا الصحة الإلكترونية ومساهمتها في تحسين الحياة وتقديم الرعاية الصحية للسكان عبر العالم.

المزيد من تكنولوجيا
الأكثر قراءة