ناسا تلتقط صورا نادرة لانفجار شمسي كبير

التقاط الصور تم بواسطة مشروع آيريس للتصوير الطيفي الذي أطلقته وكالة ناسا العام الماضي (الجزيرة)
التقاط الصور تم بواسطة مشروع آيريس للتصوير الطيفي الذي أطلقته وكالة ناسا العام الماضي (الجزيرة)
التقطت ناسا صورا نادرة لأحد الانفجارات الشمسية الكبيرة حيث انطلقت سحب هائلة من الجسيمات الساخنة جدا من هالة الشمس ووصلت سرعتها إلى مليون ونصف ميل بالساعة وحجمها خمسة أضعاف حجم الأرض.

وتم التقاط الصور عبر مشروع "آيريس" للتصوير الطيفي الذي أطلقته وكالة ناسا للأبحاث الفضائية العام الماضي.

ويشير العلماء إلى أن هذه الانبعاثات القوية محدودة التأثير على الكرة الأرضية بسبب موقعها ووجهتها.

وكان باحثون أميركيون ذكروا في مارس/آذار الماضي أن الأرض تفادت بأعجوبة عام 2012 انفجارات شمسية قوية كانت ستلحق أضرارا شديدة بشبكات الكهرباء وتعطل الأقمار الاصطناعية في الفضاء.

وأوضحوا أن انفجارات هائلة لرياح شمسية ومجالات مغناطيسية حدثت في الفضاء يوم 23 يوليو/تموز 2012 كانت ستتجه مباشرة إلى الأرض لو وقعت قبل ذلك التاريخ بتسعة أيام فقط.

وأكد الباحثون أن الانفجارات كانت ستحدث دمارا في المجال المغناطيسي للأرض يعادل شدة العاصفة الشمسية التي حدثت عام 1859، لكن الفرق أن تأثيرها "سيكون هائلا" في ظل وجود التكنولوجيا الحديثة.

يذكر أن أكبر عاصفة مغناطيسية شمسية تسجل على الإطلاق ضربت الأرض عام 1859، وعرفت باسم "حدث كارينغتون".

وقالت دراسة نشرت نتائجها العام الماضي إن مثل تلك العاصفة قد تكبد الاقتصاد العالمي الحالي خسائر تقدر بنحو 2.6 تريليون دولار.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قال خبراء الأرصاد الجوية والفضاء إن أربعة توهجات شمسية وسحابتي غاز مغناطيسيتين شديدتي القوة ناجمة عن بقعة شمسية هائلة انطلقت نحو الأرض أمس الجمعة. وأضاف هؤلاء الخبراء أن هذه البقعة الضوئية يمكن أن تؤثر في شبكات الكهرباء وإرسال الأقمار الصناعية.

يتناول الكاتب أمجد قاسم في مقاله استخدام مادة البيروفسكيت الواعدة لإنتاج طاقة شمسية بكلفة أرخص وذات كفاءة تحويلية أعلى، مستعرضا أهمية تلك المادة لفتح آفاق جديدة أمام إنتاج الطاقة المتجددة.

شهد عام 2013 عددا من الإنجازات العلمية في مختلف المجالات، كان أبرزها نجاح استنساخ الخلايا الجذعية البشرية، واكتشاف جيل جديد من الخلايا الشمسية، وتحقيق تقدم فيما يتعلق بالمخ البشري، والتوصل لمعلومات جديدة عن نشأة الكون والأشعة الكونية، وطرح نظارة غوغل الذكية.

المزيد من أقمار اصطناعية
الأكثر قراءة