فيسبوك تختبر ميزة "أكثر المواضيع تداولا"

 
بدأت شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك اختبار ميزة "أكثر المواضيع تداولا" (Trends) لتضيفها إلى صفحة آخر الأخبار الرئيسية في نسخة سطح المكتب من موقعها، وذلك على غرار موقع التدوين المصغر تويتر، حسبما أفاد تقرير نشرته صحيفة "وول ستريت جورنال" أمس الأول الجمعة.
 
وقالت الناطقة الرسمية باسم الشبكة إن "فيسبوك" تقوم حاليًا باختبار قسم صغير على صفحة آخر الأخبار. وأضافت أن هذه الميزة متوفرة الآن لنسبة صغيرة من مستخدمي الشبكة في الولايات المتحدة، وأنها ما تزال في مراحلها المبكرة.
 
يأتي هذا بعد قرابة شهرين من إطلاق الشبكة الاجتماعية الأوسع انتشارا حول العالم، ميزة الوسوم (Hashtags)، التي هي كلمات مفتاحية مهمة يسبقها الرمز (#)، كما هو الحاصل في موقع التدوين المصغر تويتر.
 
ورأت الصحيفة أن الاختبار الذي بدأ الخميس يعكس  تصاعد المنافسة بين فيسبوك وتويتر للسيطرة على مجال عرض المحادثات والمواضيع الأكثر تداولا عبر الإنترنت خلال الأحداث المباشرة، وذلك في سبيل جلب المعلنين.
 
وكما هو الحال لدى تويتر، تأتي ميزة "أكثر المواضيع تداولا" لتبرز أكثر المواضيع والكلمات والوسوم تداولا بين مستخدمي الشبكة الاجتماعية البالغ عددهم 1.15 مليار شهريا.
 
يُذكر أن فيسبوك كانت قد باشرت بداية شهر أغسطس/آب الماضي باختبار ميزة "أكثر المواضيع تداولا" على نسخة الأجهزة المحمولة من موقع الشبكة.
المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

حول هذه القصة

لم يعد إبلاغ الناس بمكان وجودك يحتاج إلى المهمة المملة بإرسال معلومات عن المكان على مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وتويتر، بل أصبح الأمر متاحا على مواقع إلكترونية تتيح تتبع حركة الأشخاص على مدار الساعة.

يتيح أسلوب البحث الجديد الذي يحمل اسم “غراف سيرش” للمستخدم البحث عن طريق كتابة عبارات بلغة إنجليزية بسيطة في مجالات مختلفة اعتمادا على دائرة معارفه وأصدقائه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”. لكن المدير التنفيذي للشركة يقول إن المشروع يحتاج سنوات حتى يكتمل.

أظهرت دراسة إقليمية حديثة توسع وانتشار قاعدة مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي على الإنترنت في العالم العربي. وبينت الدراسة ارتفاع عدد مستخدمي فيسبوك، وتويتر، ولينكد إن، ليسجل 70.3 مليون مستخدم عربي حتى منتصف العام الحالي.

أعلن موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” رسميا عن عدد من التغييرات ببرنامج الإبلاغ عن الثغرات وسياسة التواصل مع القراصنة الأخلاقيين، لعدم تكرار واقعة المبرمج الفلسطيني خليل شريتح.

المزيد من علوم وتقنية
الأكثر قراءة